خطيب الأزهر: على طلاب العلم أن يخلصوا النية ويجتهدوا في تلقيه فالمستقبل للعلماء‏

16-10-2020 | 15:55

خطبة الجمعة بالجامع ‏الأزهر

 

شيماء عبد الهادي

ألقى الدكتور عبدالفتاح العوارى ، عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر بالقاهرة، خطبة الجمعة بالجامع ‏الأزهر، حيث دار موضوعها عن"فضل العلم والتعلم".‏


قال الدكتور العوارى: إن الحياة لا بد لها من قبس وسنن من ضياء تستضيء بها في خطواتها حتى ‏تستطيع أن ترسم معالم البقاء فيها، وهذا أمر لا يمكن أن يتحقق للأحياء الموجودين فيها إلا إذا أخذوا ‏حظهم من ميراث أبيهم آدم عليه السلام، ولولا أن علمه الله العلم والمعرفة ما استطاع أن يحقق الخلافة ‏في الأرض‎.‎

وأضاف عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر ‏أننا أبناء آدم حري بنا إذا أردنا أن تنصلح الحياة ببقائنا ‏فيها علينا ألا نفرط في هذا الميراث" العلم والمعرفة"، مبينًا أن رسالات الرسل جاءت بالعلم ليتعلم الناس ‏العلوم والمعارف ليتحقق مراد الله بعبادته وعمارة الكون. ‏

وبين العواري أن أولى قرارات الوحي الإلهي التي نزلت على النبي محمد صلى الله عليه وسلم ما كانت تطبيقًا لشرائع أو ‏فرائض، إنما حملت أمرًا إلهيا عند تحققه في الأنفس تمتلك تلك الأنفس مفاتيح الحياة وهي القراءة ‏والتعلم قال تعالى" اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) ‏الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ" (5).‏

واختتم فضيلته بأننا سنستقبل عامًا دراسيًا جديدًا علينا أن نخلص نيتنا ونجتهد ليتحقق للمجتمع النهضة ‏التي تجعله في مقدمة الأمم، موضحًا أن الله أمر نبينا محمد بطلب المزيد من العلم، لأن العلم وحده الذي ‏تبقى آثاره ما بقيت الحياة قال تعالى:" وَقُل رَّبِّ زِدْنِى عِلْمًا"، موجهًا نصيحة لكل طلاب العلم أنه يجب ‏عليكم ألا تفرطوا في العلم وأن يأخذوه مأخذ الجد، لأن المستقبل للعلم والعلماء والحضارة لا تبقى إلا ‏بالعلم.‏


خطبة الجمعة ب الجامع ‏الأزهر


خطبة الجمعة ب الجامع ‏الأزهر

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]