روسيا تنهي محادثاتها مع هولندا وأستراليا حول إسقاط الطائرة الماليزية شرق أوكرانيا

16-10-2020 | 01:47

وزارة الخارجية الروسية

 

الألمانية

قالت وزارة الخارجية الروسية، الخميس، إن روسيا لن تواصل المحادثات الثلاثية مع هولندا وأستراليا بشأن إسقاط طائرة الركاب الماليزية "إم إتش 17" فوق شرق أوكرانيا الذي تمزقه الحرب في عام 2014.


واتهمت روسيا هولندا بالسعي إلى تحقيق مصالحها السياسية الخاصة ودفع روسيا إلى تحمل المسئولية في هذه القضية بتجاهل كل دفوعات موسكو واستعدادها للحوار.

وفي تموز/يوليو الماضي ، رفعت هولندا دعوى قضائية ضد روسيا أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بشكوى من جانبها لدعم أقارب الضحايا.

وقالت موسكو " إن مثل هذه الأعمال غير الودية من جانب هولندا تجعل من غير المجدي مواصلة المشاورات الثلاثية ومشاركتنا فيها " .

وكان معظم ما يقرب من الـ 300 شخص الذين كانوا على متن رحلة الركاب من الهولنديين . وقد لقوا حتفهم جميعا في الحادث. وتحمل هولندا روسيا مسئولية الحادث قائلة إنها قدمت السلاح المضاد للطائرات الذي استخدم في إسقاط الطائرة .

وكتب وزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أن هولندا تأسف لهذا التطور وتتطلع إلى مواصلة المحادثات، مضيفا أن انسحاب موسكو كان مؤلما بشكل خاص لأقارب الضحايا.

ولم تبدأ هولندا وأستراليا محادثات رسمية بشأن المسؤوليات القانونية في القضية إلا قبل نحو عامين.

بيد أن موسكو تعتزم مواصلة التعاون مع السلطات في هولندا وستظل ملتزمة ببنود أخرى ، وفقا لما ذكرته وزارة الخارجية الروسية .

مادة إعلانية

[x]