سفير مصر ببلجراد يبرز نموذج كلية الدراسات الإفريقية العليا بجامعة القاهرة بمحاضرة مع الاتحاد الإفريقي|صور

15-10-2020 | 17:22

سفير مصر في بلجراد "عمرو الجويلي"

 

سمر نصر

نظمت سفارة مصر لدى صربيا، بالتعاون مع معهد السياسة والاقتصاد الدوليين في بلجراد، محاضرة عبر الفيديو كونفرانس للسفيرة الدكتورة نميرة نجم المستشار القانوني للاتحاد الإفريقي، بعنوان "تطوير قانون الاتحاد الإفريقي "، شارك فيها سفراء المجموعة الإفريقية وعدد كبير من الأكاديميين والباحثين الصرب المتخصصين في الشئون الإفريقية.


في كلمته الافتتاحية، ثمّن سفير مصر في بلجراد "عمرو الجويلي" دور المعهد في تعضيد التواصل مع دول حركة عدم الانحياز بشكل عام والإفريقية منها بشكل خاص، وتتويج المعهد علاقاته بمصر عبر مذكرة تفاهم تم توقيعها العام الماضي مع المجلس المصري للشئون الخارجية. وأبرز "الجويلي" فائدة تدشين برنامج للدراسات الإفريقية العليا بجامعة القاهرة لدفع التعاون بين الجهات المناظرة في الدول الأفريقية، إضافة إلى تخصيص أحد الأعداد القادمة من مجلة المعهد للعلاقات الصربية الأفريقية. ودعا المشاركين من الخبراء الأكاديميين بالشئون الإفريقية للتعرف على نموذج كلية الدراسات الإفريقية العليا بجامعة القاهرة كأحد الأمثلة لمراكز التميز الإقليمية في هذا المجال، ودراسة إمكانية التعاون مع الكلية في مجال تبادل المحاضرين وبرامج التبادل الطلابي، بما في ذلك مع كلية العلوم السياسية بجامعة بلجراد.

من جانبها، عرضت السفيرة نميرة نجم تاريخ ونشأة الاتحاد الإفريقي وتطور التنظيم القانوني له، وتطور أهداف المنظمة من القضاء على الاستعمار إلى تعزيز التعاون الاقتصادي والمسائل الإنسانية والاجتماعية. واستشهدت بأمثلة إنشاء الجماعة الاقتصادية الإفريقية في 1991 واعتماد الاتحاد الإفريقي لأجندة 2063 لتعزيز المبادئ الديمقراطية والحكم الرشيد ودفع التكامل الإقليمي والتنمية لدعم هذه الخطة الطموحة، وكذا تصميم شعوب القارة على إيجاد "حلول إفريقية للمشاكل الإفريقية". وشرحت "نجم" أن ذلك الجهد اقترن بعدد كبير من الوثائق القانونية، حيث تبنى الاتحاد الإفريقي منذ نشأته 76 معاهدة وبروتوكولاً ونظاماً أساسياً، فضلاً عن العديد من القرارات في جميع النواحي السياسية والاقتصادية والبيئية والتنموية وحقوق الإنسان والأمن وغيرها.

وأبرزت الكلمة الافتتاحية للدكتور "برانيسلاف دجورجوفيتش" مدير معهد السياسة والاقتصاد الدوليين في بلجراد دور مصر الإقليمي، مشيراً إلى أن تنظيم المحاضرة يعد انعكاساً للعلاقات الاستثنائية التي تربط المعهد بالسفارة، وكذلك العلاقات الدبلوماسية المتميزة بين البلدين والمستمرة منذ 112 عاماً، والتي تمثل نموذجاً للعديد من الدول، منوهاً بأن مصر تظل الشريك التجاري الأكثر أهمية لصربيا في إفريقيا.


الدكتورة نميرة نجم المستشار القانوني للاتحاد الإفريقي


محاضرة عبر الفيديو كونفرانس

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]