إلهام شاهين لـ "بوابة الأهرام": محمود ياسين احتضن موهبتي.. وأكثر فنان عمل مع كل الأجيال

14-10-2020 | 16:07

إلهام شاهين

 

سارة نعمة الله

"احتضن موهبتي أنا وزملائي، وتعلمنا منه الالتزام والاهتمام بالتفاصيل" بهذه الكلمات تحدثت النجمة إلهام شاهين عن الفنان القدير محمود ياسين الذي وافته المنية صباح اليوم الأربعاء.


وأسردت النجمة في تصريحاتها لـ "بوابة الأهرام" تفاصيل عملها مع الراحل الذي تقابلت معه في أكثر من مرحلة عمرية حيث كانت البداية مع مسلسل "أخو البنات" ثم فيلم "الأخطبوط" ثم "ثلاثة على مائدة الدم" منوهًا أنها كانت تستمتع في كل مرة تقف أمامه فيها.

وقالت: "تجربتي مع النجم محمود ياسين رائعة، فكانت البداية مع مسلسل "أخو البنات" وكنت حينها في العام الثاني لدراستي بالمعهد العالي للفنون المسرحية، وكنت أنا وزميلاتي ماجدة زكي وسماح أنور و ليلى علوي ورغدة في بداية رحلتنا، واحتضن موهبتنا، فجميعنا استفاد وقتها من نجوميته".

وأضافت: "من المهم أن يكون الفنان قدوة للآخرين، وهذا ما تعلمناه من محمود ياسين، فقد كان مثالا للالتزام، فمثلًا عندما يكون هناك تصوير في العاشرة صباحًا وأذهب في التاسعة أجده متواجدًا ومستعدًا باكرًا قبل الجميع، مما جعلنا نتعلم منه معنى الالتزام بخلاف تعلمنا منه الاعتناء بالتفاصيل في الدور، والأداء الرزين".

وبسؤال "بوابة الأهرام" للنجمة حول أهم ما يميز رحلة الراحل عن غيره من أبناء جيله الذين ظهروا في نفس مرحلته العمرية، أجابت: "محمود ياسين هو أكثر فنان عمل مع كل الأجيال، فقد بدأ بجيل النجمات شادية وفاتن حمامة و سعاد حسني ونادية لطفي، ثم عمل مع الفنانتين ميرفت أمين ونجلاء فتحي، ثم جيلنا أنا و يسرا و ليلى علوي ، بخلاف عمله مع النجوم الشباب، فقد قدم كما كبيرا وهائلا من الأفلام التي تحمل قيمة كبيرة".

وعن أثر ثقافة محمود ياسين في وعيه واختياره لأدواره، قالت شاهين: "الثقافة والموهبة يكملان بعضهما الآخر، فالموهبة تحتاج لإدارة وهي بالأساس تأتي من الثقافة، وقد كان الراحل يجيد اختيار أدواره نظرًا لثقافته الواسعة، فمثلا كان قارئًا في علم النفس، لذلك برع في تقديم أدوار السيكو دراما، بخلاف التنوعات الكبيرة التي قدمها في أدواره".

مادة إعلانية

[x]