رئيس "المصريين الأحرار": تعالي وتيرة الهجوم على الدولة يؤكد ضرورة مساندة القيادة السياسية ودعم مؤسساتها

14-10-2020 | 11:19

الدكتور عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار

 

محمد الإشعابي

استنكر الدكتور عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار، تصاعد وتيرة التشكيك ومحاولات النيل من استقرار الدولة المصرية وافتراءات الأبواق المعادية من أهل الشر التي تستهدف عرقلة مسار البلاد وتحريف الحقائق وانتقاص الجهود المبذولة من القيادة السياسية.


وقال رئيس حزب "المصريين الأحرار" في حديثه لـ"بوابة الأهرام"، إنه ما زال هناك الكثير من المخططات التي تحاك ضد مصر باعتبارها الجائزة الكبرى المستهدفة من الأعداء، ولعل الوثائق والمخاطبات البريدية بين هيلاري كلينتون وقيادات من دولة قطر ودعم وتعضيد الإخوان للعبث بالشرق الأوسط وتحديدا مصر يعكس حجم المكائد الخبيثة المدبرة لبلادنا.

وأضاف "خليل" ، أنه لولا حماية القوات المسلحة للإرادة الشعبية ووجود الرئيس السيسي الذي حمل روحه على كفه زاهدًا في المناصب ولكنه استجاب لرغبة الشعب وكان واضحًا وصريحًا مع الجميع بقوله’’ هتتعبوا معايا‘‘ حتى بدأ في تحقيق المعادلة الصعبة لحل الأزمات، لكنا رأينا سيناريو أسوأ بكثير مما نتوقع، لكنها إرادة الله في أن يوقف تلك المكائد.

وأكد رئيس حزب المصريين الأحرار، أن الدولة المصرية كانت أشلاء ماهية في كل شيء سياسيًا واقتصاديا واجتماعيًا وحتى دوليًا كان دورها قد تراجع قبل تولي الرئيس سدة الحكم واستطاع في خلال الفترة الأولي ورغم كل العقبات إعادة مصر للصدارة، والتوطيد للعمق الإفريقي والعربي، مع الإصلاح الاقتصادى وإعداد بنية تحتية للدولة.

وأشار إلى أن جموع بلدان العالم عانت لتحقق إنجازات اقتصادية ولعل أبرزها كوريا الجنوبية وغيرها وما من علاج إلا وكان مرًا فإن للإصلاح جهودا وضريبة واجبة السداد وهو ما عزم عليه الرئيس وخلفه الشعب المصري.

وأوضح أن تعالي وتيرة الهجوم على الدولة المصرية ومحاولات زعزعة الاستقرار بنشر مزاعم و أكاذيب المتآمرين من أهل الشر، يؤكد ضرورة المساندة الكاملة ودعم مؤسسات الدولة والخروج عن دائرة المصالح الضيقة، ومشددًا على أن المصريين الأحرار وكافة أعضائه صف واحد خلف الرئيس ومؤسسات الدولة المصرية .

وتابع خليل: وإذ يكثف الحزب خلال الفترة المقبلة جهوده في حملة "وعيك يحميها" لمواجهة كل المزاعم و الأكاذيب ونشر الحقائق والعمل على توعية المواطنين لان الوعي هو الجبهة الرئيسية التي تحاول جنود الشيطان التلاعب بها للمساس باستقرار الدولة، ويؤكد المصريين الأحرار رئيسًا وأعضاء ضرورة النظر للصالح العام وتنحي الخلافات فئوية أو سياسية وغيرها وجوبًا للحفاظ على الدولة المصرية .

[x]