رئيس قطاع حماية الطبيعة بوزارة البيئة يكشف أسباب نفوق 11 دولفينا بالبحر الأحمر

12-10-2020 | 02:44

نفوق الدلافين

 

راندا رضا

قال الدكتور محمد سالم، رئيس قطاع حماية الطبيعة بوزارة البيئة، إن ظاهرة جنوح الدلافين للشواطئ وموتها، هي ظاهرة عالمية وليس أمرا قاصرا على مصر، مشيرا إلى أن نفوق 11 دولفينا على السواحل المصرية، يعد المرة الأولى من نوعه.

وأضاف سالم، أنه خلال العام الماضي، انتحر أكثر من 650 دولفينا على الشواطئ الأمريكية والكندية من ذات النوع الذي انتحر بمصر".


وقال " سالم" خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة الأولى بالتليفزيون المصري، إن ظاهرة الانتحار الجماعي للدلافين تخضع للدراسة والبحث في مختلف بلدان العالم ورغم ذلك فالأسباب غير معلومة بعد".

وأكد، "أن نفوق 11 دولفينا في البحر الأحمر، يخضع الآن للدراسة؛ وضعنا كافة الاحتمالات في الاعتبار مثل الأنشطة البشرية القائمة على الصيد غير القانوني أو أي أعمال صادرة من الاستخدامات البشرية، بالإضافة إلى احتمالية وجود خطأ ما صدر من هذا القطيع أدت إلى وفاته".

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]