أخبار

الاستعداد للشتاء ومصاريف مدرسية لـ1.1 مليون طالب.. نشاط "التضامن" في أسبوع

9-10-2020 | 13:21

نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى

أميرة هشام

كان أبرز ماشهدته وزارة التضامن الاجتماعي من أحداث الأسبوع الماضي هو إعلان نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي تحمل الوزارة المصاريف المدرسية للعام الدراسي ٢٠٢٠-٢٠٢١، بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، وذلك لما يقرب من ١.١ مليون طالب من الأسر الأولي بالرعاية التي لم يتم قبولها في برنامج الدعم النقدي تكافل وكرامة.


ويشار إلى أن التكلفة الإجمالية لتحمل الوزارة المصاريف المدرسية لـ١.١ مليون طالب تبلغ ٢٨٠ مليون جنيه.

وفي هذا الصدد أعلنت القباج تقديم ٢٠٠٠ لاب توب هدية للطلاب من ذوى الإعاقة البصرية وألفين سماعة لذوى الإعاقة السمعية، فضلا عن تقديم ١٠٠ ألف شنطة مدرسية لأبناء الأسر الأولي بالرعاية مجانا، استعدادا للعام الدراسي الجديد،بالشراكة مع الجمعيات الأهلية.

وأشارت إلي أن الوزارة ستقدم منحا دراسية جامعية لـ 6309 طلاب، من المتفوقين علميا ضمن المسجلين في برنامج تكافل وكرامة ، حيث سيتم توفير ٦٢٠٤ منح دراسية للطلاب من أبناء أسر تكافل ، و١٠٥ للطلاب من أسر كرامة،وذلك دعما من الوزارة للطلاب المتفوقين وحافزا لهم لمواصلة تفوقهم الدراسي خلال مرحلة التعليم الجامعي.

وعلى مستوى رعاية الاطفال والكبار بلامأوي استقبلت الوحدة المركزية لبرنامج حماية الاطفال والكبار بلامأوي بوزارة التضامن الاجتماعي وفدا من منظومة الشكاوي الحكومية التابعة لرئاسة مجلس الوزراء ، واستعرض الاجتماع آلية التعاون المشتركة بين البرنامج ومنظومة الشكاوي الحكومية التي تعمل علي تعزيز التعاون مع الوزارات والجهات الحكومية.

وكذلك دعمت الوزارة فتاة عشرينية وطفلها بلا مأوى مرضى بالإيدز حيث وجهت القباج فريق التدخل السريع المركزى لفحص البلاغ الوارد من مستشفى العباسية للأمراض النفسية والعصبية بشأن وجود فتاة عشرينية وطفلها وعمره شهران بلا مأوى ومرضى بالإيدز داخل المستشفى.

وعلي الفور توجه أعضاء فريق التدخل السريع المركزى للمستشفى وتم الإطلاع على ملف الفتاة وطفلها وتبين أن الفتاة كانت تعانى من بعض الاضطرابات العصبية والنفسية وتتعاطى المخدرات ، ودخلت المستشفى عن طريق الشرطة ومحرر لها محضر، حيث وجدت ملقاة فى مجمع للقمامة فى حالة إعياء شديدة وحامل بالشهر السابع.

وقامت المستشفى بالكشف الطبى الكامل عليها وتلقت العلاج اللازم وتبين أنها مصابة بمرض نقص المناعة "الايدز" وولدت طفلها وتم تحليل عينة دم من الطفل لبيان انتقال المرض له من عدمه وتبين إيجابية انتقال المرض له.

وتواصل قسم الخدمة الاجتماعية بالمستشفى مع أقارب الفتاة ولكنهم رفضوا استلامها هى وطفلها، فتم فتح ملف بمستشفى الحميات بالعباسية للفتاة وطفلها كى تتلقى العلاج الشهرى لمرض الإيدز ، كما تم تحرير محضر بولادة الطفل والعرض على النيابة العامة لإيداعه احدى دور الرعاية الاجتماعية.

وتدعي الفتاة / ر أ ب وليس لديها أى أوراق تثبت شخصيتها وتبلغ من العمر ٢٠ عاما ، والطفل ويدعى / ي أ ب ويبلغ من العمر شهرين وليس لديه أى أوراق ثبوتية.

وقد قام فريق التدخل السريع المركزى بالتنسيق مع مؤسسات الرعاية الاجتماعية ، حيث تم إيداع الطفل" دار الخير " لرعاية مرضى السرطان كون الأم غير مؤهلة للتعامل معه ،كما تم إيداع الفتاة في مؤسسة "معانا" لإنقاذ إنسان لتحسن حالتها النفسية والصحية وإعادة تأهيلها وتدريبها للتعايش مع المرض ،وذلك بما يحقق المصلحة الفضلى للأم وطفلها.

ووجهت وزيرة التضامن الاجتماعى الفريق باتخاذ الإجراءات التالية، متابعة حالة الطفل الصحية وتلقيه العلاج والتطعيمات الدورية، ومتابعة حالة الفتاة الصحية وحصولها علي العلاج والتأهيل للتعايش مع المرض.

كما وجهت القباج بالتنسيق مع إدارة الأحوال المدنية بوزارة الداخلية لاستخراج الأوراق الثبوتية والشخصية للأم وطفلها ، وتوفير جميع متطلبات الأم وطفلها داخل مؤسسات الرعاية الاجتماعية.


وفي سياق متصل قام فريق أطفال وكبار بلا مأوى بالتعامل مع البلاغ الوارد بوجود فتاة مضطربة نفسيا بمنطقة المرج للتعامل مع الحالة.

وتبين من دراسة الحالة أن الطفلة تدعي م.م.ع ١٦ عاما مضطربة نفسيا، وكانت متواجدة مع اسرة المبلغ وتم التواصل مع والد الطفلة هاتفيا، وتبين انه مسن وأقر انها ابنته ومتغيبة منذ ٥ شهور، وقد فوض أحد المقربين له من بلدته المتواجد بالقاهرة حاليا لاستلامها.

وقام القسم بالتواصل مع النيابة العامة وشرح الموضوع وجاء رد النيابة العامة هاتفيا بعدم وجود مانع من تسليم الحالة لقريبها من البلد ،طالما تم بحث الموضوع من خلال فريق برنامج اطفال بلامأوي.

وعلى صعيد آخر شهدت القباج توقيع بروتوكول تعاون بين البنك وأكاديمية السويدي الفنية بهدف تمويل المصاريف الدراسية لطلاب الاكاديمية.

يهدف البروتوكول هو توفير منح و تمويلات ميسرة لطلبة الاكاديمية لتمويل المصروفات التعليمية للطلبة الملتحقين بأكاديمية السويدى الفنية بعائد 6.5% على ان يقوم العميل ( ولى امر الطالب ) بتسديد هذا القرض خلال فترة الدراسة.

وكذلك شهدت القباج توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة التضامن الاجتماعي ( برنامج فرصة) ومؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية، والذي يهدف إلى تحسين الدخل وخلق فرص عمل ورفع الوعى لدى الأسر الفقيرة ، دعماً لاستراتيجية مصر للتنمية وتوفير الحياة الكريمة للفئات الأكثر احتياجا.

أيضا قدمت القباج التهنئة للرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، ولرجال القوات المسلحة البواسل ، وللشعب المصرى العظيم، بمناسبـة الذكرى 47 لنصر أكتوبر العظيم.

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن القوات المسلحة حققت نصرا عظيما في حرب العزة والكرامة،وحطمت كل النظريات العالمية، وقدمت ولاتزال تقدم أروع الأمثلة في التضحيات من أجل مصر.

واستعدادًا لفصل الشتاء وجهت القباج بسرعة بدء تنفيذ الإجراءات والتدابير الاحترازية ورفع درجة الاستعداد القصوى لمواجهة أي توقعات لسوء الطقس أو احتمالية هطول أمطار وسيول مع اقتراب فصل الشتاء والاستعداد الكامل لمواجهة احتمالية حدوث أي حوادث أو نكبات بالمحافظات.

وكشفت وزيرة التضامن الاجتماعي عن تزويد مديريات التضامن بكافة محافظات الجمهورية بما يلزمها من مهمات الإغاثة وضخ مبالغ مالية بالحساب الفرعي للإغاثة بالمديريات وذلك لصرف المساعدات اللازمة إذا لزم الأمر، كما وجهت الوزيرة بتخصيص ١٥ مليون جنيه لشراء مهمات إغاثة إضافية.

وشددت الوزيرة على ضرورة التنسيق مع قطاع إدارة الأزمات والكوارث بمجلس الوزراء وأهمية التواجد المستمر للجان الإغاثة بالمديريات والإدارات الاجتماعية لمواجهة أي حوادث طارئة، بالإضافة إلى مد مراكز الإغاثة بالمعلومات اللازمة عن الأسر التي من المتوقع أن تتضرر لتيسير تجنب تعرض تلك الأسر لمخاطر السيول.

وفي ذات الإطار، تنسق وزارة التضامن بشكل مستمر مع غرفة العمليات المركزية للهلال الاحمر وأفرعه على مستوى الجمهورية وأفرع المؤسسة العامة للتكافل الاجتماعي ومؤسسات المجتمع المدني لمواجهة أي حوادث طارئة، فضلا عن الاتفاق مع المحافظات ورؤساء الأحياء والمراكز لتحديد أماكن الإيواء لتجهيزها لتنفيذ الاستجابة السريعة وقت الازمة وتقديم كافة سبل الدعم.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة