الوجه الإنسانى للحكومة

8-10-2020 | 09:02

 

يُحسب للدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء ، أن قام بتعيين مستشار طبى للمجلس، لمتابعة ما ينشر عن الحالات الصحية الإنسانية الحرجة ، التى تحتاج إلى التدخل من الدولة، لإنقاذها فى الوقت المناسب.


الدكتور حسام المصرى، المستشار الطبى لمجلس الوزراء ، يقوم بجهد غير عادى، تنفيذا لتكليفات الدكتور مصطفى مدبولى بمتابعة كل الحالات الإنسانية، ولا يتوانى لحظة عن الاتصال، والمتابعة، وحل جزء كبير من المشكلات للمواطنين.

المشكلة، الآن، أن العلاج أصبح مكلفًا للغاية، لذلك كانت الخطوة الرائعة للرئيس عبدالفتاح السيسي وهى إطلاق منظومة « التأمين الصحى الشامل »، بالإضافة إلى العديد من المبادرات، سواء كانت تلك المتعلقة بـ«قوائم الانتظار»، أو «100 مليون صحة»، أو علاج «فيروس سي».

من الصعب أن يتحمل مواطن بمفرده تكاليف العلاج الآن، خاصة إذا كان يتعلق بضرورة تدخل جراحى، أو أمراض خطيرة، مثل السرطان، وفيروس سى، أو أمراض القلب.

علاج هذه الأمراض يتكلف آلاف الجنيهات، ويحتاج إلى متابعات مستمرة بعد ذلك، تتكلف هى الأخرى مبالغ طائلة، لذلك لا بديل عن تلك المبادرات العظيمة، التى أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي ، لحين تطبيق منظومة « التأمين الصحى الشامل » على جميع المواطنين، بأعلى جودة ممكنة، وتغطية كل الأمراض بلا استثناء.

تطبيق « التأمين الصحى الشامل » بدأ فى محافظات المرحلة الأولى، والعمل يسير وفق الخطة الموضوعة، لكن ذلك يحتاج إلى بعض الوقت حتى تتم تغطية كل المحافظات، ولحين استكمال ذلك الحلم الرائع، لابد من وجود يد تحنو على بعض الحالات، التى ليس لها تأمين صحى، أو نظام علاجى تخضع له، لتغطيتها، من خلال اللمسة الإنسانية للحكومة، وتدخلها لحل تلك المشكلات بشكل فورى.

جهد رائع يقوم به الدكتور حسام المصرى كل يوم فى المتابعة، وحل المشكلات، دون ضجيج أو صخب، وطوال ساعات الليل والنهار.

* نقلًا عن صحيفة الأهرام

مادة إعلانية

[x]