نافالني يتهم المستشار الألماني السابق شرودر بتلقي أموال سرية من بوتين

7-10-2020 | 04:50

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

 

برلين - د ب أ

اتهم المعارض الروسي أليكسي نافالني، المستشار الألماني السابق جيرهارد شرودر ، بـ«حماية القتلة وقبول أموال من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ». 

وقال نافالني في مقابلة مع صحيفة «بيلد» الألمانية، نشرت اليوم الأربعاء، « جيرهارد شرودر يدفع له من بوتين ولكن إذا حاول الآن إنكار هذا الهجوم السام فهذا أمر محبط للغاية حقا».

ويتعافى نافالني في ألمانيا، بعد أن تعرض لتسمم بغاز الأعصاب نوفيتشوك في سيبريا خلال أغسطس، واتهم بوتين بأنه أمر بالهجوم عليه.

وتنفي الحكومة الروسية أي تورط لها في ذلك.

وكان شرودر، الذي له علاقات عديدة مع روسيا، قال الأسبوع الماضي، إنه لا توجد حقائق دامغة بشأن الهجوم، رغم أن علماء من ألمانيا كشفوا عن أن نافالني تعرض للتسمم باستخدام غاز أعصاب يعود للحقبة السوفيتية.

وقال نافالني: إن «شرودر، لا يزال مستشارا سابقا لأقوى دولة في أوروبا.. لكنه الآن رجل مأموريات بوتين .. إنه يحمي القتلة».

وأضاف أنه لا يساوره أدنى شك في أن شرودر يتلقى مدفوعات سرية من بوتين .

وخلال الفترة التي قضاها في منصبه (1998-2005)، عمل شرودر بشكل وثيق مع بوتين ولا يزال صديقا له. وبعد تركه السياسة تولى مناصب عليا في أعمال الطاقة الروسية.

مادة إعلانية

[x]