بابا الفاتيكان يغادر روما لأول مرة منذ تفشي كورونا

3-10-2020 | 17:40

بابا الفاتيكان

 

الألمانية

وقع بابا الفاتيكان فرنسيس الأول اليوم السبت رسالة بابوية عامة تحمل اسم "جميع الإخوة" وذلك في مدينة أسيزي، في إقليم أومبريا، وسط إيطاليا وهي أول زيارة له خارج روما منذ تفشي جائحة فيروس كورونا.

وتحتوي الرسالة العامة على تعاليم مهمة يوزعها البابا على الكنيسة.

ورسالة اليوم هي الثالثة للبابا فرنسيس منذ توليه كرسي البابوية، ويتردد أنها ستركز على إشاعة روح الأخوة في العالم والتماسك الاجتماعي.

ولم يتم الإفصاح عن محتوى الرسالة التي من المقرر أن يصدرها الفاتيكان غدا الأحد.

وتنعكس أهمية الرسالة في سفر البابا إلى مدينة أسيزي، حيث ولد القديس فرنسيس الأسيزي، مؤسس الرهبنة الفرنسيسكانية، في العصور الوسطى.

يشار إلى أن البابا الحالي، واسمه الأصلي خورخي ماريو بيرجوليو، والذي يبلغ من العمر 83 عاما، كان أول بابا للفاتيكان يختار لنفسه اسم فرنسيس تيمنا بالقديس الأسيزي الذي اشتهر بحبه لحياة الزهد والطبيعة ورفضه للعنف.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]