شاهد العيان عن ضحايا واقعة السحر في "حفل زفاف": "اتكلموا بأصوات غير أصواتهم"|فيديو

2-10-2020 | 01:02

حديث عن الواقعة

 

إمبابي

شهدت عزبة عفيفي بمركز ميت غمر في محافظة الدقهلية حبس 11 شخصا بعد حرق سيارتين وبدأت القصة باتهام سيدة تسمى "سحر" بأنها سحرت للحضور في فرح حتى أفسدت الفرح على جميع الحاضرين، الأمر الذي جعل أهل العريس يتجهون لمنزل السيدة ويحرقون سيارات أمامهم ويحاولون الإمساك بها.


وقال جودة برطوم، شاهد عيان على الواقعة الذي يعمل في مجال فراشة الأفراح إنه حضر إلى الفرح منذ الظهر وكان الأمر يسير على ما يرام والجميع مسرور وكان هناك بوفيه يقدم مشروبات ساخنة، إلا أنه في الساعة التاسعة مساء فوجئ الجميع بإبريق أبيض كبير يوجد به تمر هندي وتم توزيعه على أهل العريس بداية من العريس إلى والدته وشقيقاته لتبدأ موجة من الإغماء و"الهلاوس" الكلامية لأهل العريس الأمر الذي أجبر الجميع على إنهاء الفرح في العاشرة بعد أن تحول الفرح إلى بيت رعب.

وأضاف برطوم في مداخلة هاتفية في برنامج "90 دقيقة" المذاع على فضائية "المحور" الذي يقدمه الإعلامي معتز الدمرداش: "اللي كانوا ماشيين بالصينية كانوا عاوزين يسقوا ناس معينة، وفي ناس شربت في النص، وأول ردود الفعل على اللي حصل إن العريس وقف على المسرح وتقيأ، ولم تمر إلا 3 دقائق وتعرضت والدته للإغماء، وبعدما استفاقت تعرضت لتشنجات، وبعدها بـ5 دقائق، أصيبت شقيقته بتشنجات أيضًا".

وتابع، أن خال العريس تدخل لإحضار شيخ من قرية مجاورة فجاء وبدأ في الجلوس مع الأشخاص الذين أصابتهم الهلوسة، فقال: "الناس دي معمولهم حاجة وحشة مش سهل يتعافوا، والعمل يتجدد كل ليلة وفي حاجات بتترش لهم".

وأردف: "برطوم أن أهل العريس لاحظوا وجود أشخاص يرمون مياه على بيت أهل العريس مما دفع الأهل التوجه إلى بيت ساحرة معروفة هناك وحرقوا سيارتين أمام منزلها ثم جاءت الحماية المدنية لتعلن القبض على المتسببين في الواقعة".

وواصل: "أول مرة أشوف الكلام ده، اللي حصل مش طبيعي، وبيتكلموا كلام تاني خالص واتكلموا بأصوات غير أصواتهم، صوتهم أتغير تماما، وفي منهم اللي نطق ألفاظا غير لائقة مع إن ده مش من طبعهم .. اتلبسوا، إحنا كنا في بيت رعب".

ونفى ما أثير بشأن، قيام العريس بتقطيع ملابس العروسة: "دلوقتي هم في شقتهم، والعروسة والعريس دلوقتي في شقتهم".


جزء من الحديث عن الواقعة

مادة إعلانية

[x]