أستراليا تواجه عجزا كبيرا في العمالة الزراعية وسط جائحة كورونا

1-10-2020 | 07:15

أستراليا تواجه عجزا كبيرا في العمالة الزراعية وسط جائحة كورونا

 

الألمانية

تسعى الحكومة الأسترالية إلى سد النقص في العمالة الزراعية قبل موسم جني الفاكهة الصيفي ، في ظل عدم قدرة الرحالة والعمال الموسميين على السفر لأستراليا وسط جائحة فيروس كورونا .


وروج رئيس الوزراء سكوت موريسون لعدة حوافز للشباب الأسترالي وحملة التأشيرات للتوجه إلى المناطق الإقليمية من أجل سد ذلك العجز.

وقال موريسون لإذاعة "جي بي 2" اليوم الخميس: "هناك وظائف في الأدغال وهناك وظائف هناك في ريفرينا وهناك وظائف للأشخاص ليكونوا قادرين على دعم مزارعينا لتنفيذ هذا الحصاد".

وترغب الحكومة في تشجيع حملة التأشيرات للبقاء في أستراليا والسماح للرحالة العاملين في المزارع بالبقاء مع أحد أصحاب العمل لأكثر من ستة أشهر والبقاء في أستراليا لمدة عام إضافي.

وسيتمكن الشباب الأسترالي من كسب 300 دولار أسترالي (215 دولارا أمريكيا) في أسبوعين من العمل بالمزارع دون التأثير على مدفوعات الرعاية الاجتماعية.

ويواجه النشاط الزراعي في أستراليا عجزا في العمالة بنحو 26 ألف شخص خلال الأشهر الست المقبلة بسبب قيود السفر الناجمة عن جائحة كورونا، حسب تقرير صادر عن شركة "إرنست آند يانج" الاستشارية.

مادة إعلانية

[x]