رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم تستبعد معاقبة نيمار بسبب مباراة مارسيليا

1-10-2020 | 04:15

نيمار وألفارو جونزاليس

 

الألمانية

أستبعدت رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم معاقبة نجم فريق باريس سان جيرمان البرازيلي نيمار بسبب سلوكه بعد حادث وقع خلال مباراة أقيمت في الشهر الماضي ضد فريق أولمبيك مارسيليا .


وأعلنت الرابطة مساء الأربعاء، أن لجنة الانضباط تفتقر للمعلومات الكافية بشأن مازُعم من تعليقات عنصرية تمت بين نيمار وألفارو جونزاليس لاعب مارسيليا.

وكان قد تم طرد اللاعب البرازيلي /28 عاما/ بسبب الاعتداء على جونزاليس الذي اتهمه فيما بعد بالعنصرية في أرض الملعب يوم 13 سبتمبر الماضي، وكان أحد خمسة لاعبين تم طردهم في ذلك اليوم.

وأوقفت لجنة الانضباط نيمار مباراتين على الفور بعد الحادث، وسوف يخضع للمراقبة في مباراة ثالثة.

وقام نيمار بالاعتذار بالفعل، وقال إنه كان عليه أن "يتجاهل " الإساءات المزعومة من جونزاليس.

وكتب نيمار على صفحته على إنستجرام الشهر الماضي يقول "العنصرية موجودة، لكن يجب ألا نسمح بها، ليس بعد الآن، فاض الكيل".

من جانبه، نفي جونزاليس ارتكاب أي تجاوزات وكتب على تويتر يقول "لايوجد مكان للعنصرية، وأحيانا يجب أن تتعلم كيف تخسر".

يذكر أن المباراة انتهت بفوز مارسيليا بهدف نظيف ليتلقى باريس سان جيرمان هزيمته الثانية خلال الموسم الحالي.

مادة إعلانية

[x]