"الكل يعلم أنك كاذب".. اشتباك كلامي حاد في المناظرة الأولى بين ترامب وبايدن

30-9-2020 | 03:47

ترامب وبايدن

 

انطلقت المناظرة الأولى بين الرئيس الأميركي المرشح الجمهوري للرئاسة دونالد ترامب والمرشح الديمقراطي جو بايدن .


وبدأت المناقشات حول المحكمة العليا، وقال ترامب: "لدينا الحق في تسمية مرشحة للمحكمة العليا". فيما أكد بايدن أنه لا يحق للجمهوريين تعيين قاضية جديدة في المحكمة العليا قبيل الانتخابات الرئاسية، وفقا للعربية نت.

وأضاف بايدن: "تعيين قاضية في المحكمة العليا يجب أن يكون بعد الانتخابات"، مشيرا إلى أن "ترمب تعجل في تسمية مرشحته للمحكمة العليا".

وشهدت المناظرة منذ بدايتها اشتباكا كلاميا بين ترامب وبايدن.

وفي قضية الرعاية الصحية، قال ترامب: "عملنا على خفض أسعار الأدوية".

ورد بايدن : ترامب لم يقدم أي دعم للشعب في المجال الطبي، وكل ما يقوله ترمب حتى الآن هو كذب والكل يعلم أنك كاذب". وقاطعه ترامب: "هلّا تخرس يا رجل!".

واتهم ترامب، بايدن بأنه لم يقدم شيئا للمجتمع الأميركي على مدى 47 عاما.

وانتقل النقاش إلى قضية فيروس كورونا، وقال بايدن إن "ترامب لم تكن لديه خطة في مواجهة كورونا"، متهما الرئيس الأميركي "بتجاهل الأزمة وممارسة لعبة الغولف"..

ومن جانبه، أكد ترامب أن "العديد من الدول لم تعلن صراحة عن وفياتها من جراء الفيروس مثل أميركا".

وأضاف ترامب أنه وفر "كافة التجهيزات الطبية لمواجهة كورونا، وأن أعداد الوفيات تراجعت".

وشكك بايدن، في حديث ترمب عن قرب التوصل إلى لقاح، مؤكدا أنه لن يمكن تحقيق هذا الأمر قبل منتصف العام القادم.

وقال بايدن لترامب: أنت أسوأ رئيس في تاريخ الولايات المتحدة.

وتقدم كل من ترامب وبايدن بطلبات خاصة قبل المناظرة الأولى، وتم رفض معظمها.

وطلبت حملة ترامب الانتخابية أن يخضع كل من الرئيس وبايدن لتفتيش الأذن من قبل طرف ثالث للكشف عن الأجهزة الإلكترونية أو أجهزة الإرسال الأخرى التي قد تسمح بالاتصال، وفقا لشبكة "فوكس نيوز".

وأصدر مدير الاتصالات في حملة ترامب، تيم مورتو، بيانًا أشار فيه إلى أن "موظفي بايدن وافقوا قبل أيام على فحص ما قبل المناظرة لسماعات الأذن الإلكترونية، لكنهم تراجعوا اليوم فجأة ورفضوا".

كما ذكر تقرير "فوكس نيوز" أن حملة بايدن تقدمت بطلب للحصول على استراحة مرتين كل 30 دقيقة خلال المناظرة والتي ستستمر لمدة 90 دقيقة من دون الإعلانات. وبحسب ما ورد في التقرير رفضت حملة ترمب هذا الطلب.

وقال مورتو في بيانه: "طلبت حملة بايدن فترات راحة متعددة أثناء المناظرة، وهو ما لا يحتاجه الرئيس ترمب، لذلك رفضنا هذا الطلب".

وأضاف: "مع سنواته الـ 47 كسياسي فاشل في واشنطن، ما مقدار المساعدة التي يريدها بايدن؟".

وأنكرت كيت بيدينجفيلد، نائبة مدير حملة بايدن، أن المرشح الديمقراطي طلب فترات راحة كل 30 دقيقة، كما صرحت بأنه لن يمتثل لطلب فحص سماعة الأذن. وقالت للصحافيين "بالطبع هو لا يرتدي سماعة أذن".

وتابعت: "إذا كنا نلعب تلك اللعبة ، فأنت تعلم أن فريق ترمب طلب من مدير المناظرة عدم ذكر عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا خلال المناظرة".

وفي أغسطس، أخبر ترمب صحيفة Washington Examiner أنه كان يدعو لإخضاعه وبايدن لاختبارات تعاطي المنشطات قبل المناظرة.

وعلق: "انظر لقد شاهدته ضعيفا في المناظرات مع كل الأشخاص المختلفين. ولكن ضد المرشح بيرني ساندرز كان طبيعيًا. كيف يحدث ذلك".

وشارك بايدن في 11 مناظرة خلال الانتخابات التمهيدية الرئاسية للحزب الديمقراطي. وذكر ترمب أنه رأى اختلافًا ملحوظًا عندما انخرط بايدن في مناظرة فردية مع السناتور الاشتراكي ساندرز في منتصف مارس مقارنة بالمناظرات الأخرى.

وعٌقدت أولى المناظرات الثلاث بين ترمب وبايدن في الساعة 9 مساءً الثلاثاء، بالتوقيت المحلي، في جامعة كيس ويسترن ريزيرف وكليفلاند كلينك في كليفلاند. وأدارها مذيع قناة "فوكس نيوز"، كريس والاس.

مادة إعلانية

[x]