ماكرون: حزب الله وحركة أمل سبب تعثر تشكيل الحكومة اللبنانية.. والحريري أخطأ بإضافة عنصر طائفي

27-9-2020 | 19:09

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

 

قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون ، اليوم الأحد، إن المساعدات التي تقدمها بلاده إلى الشعب اللبناني " لن تمر عبر جهات حكومية"، مؤكدًا أن فرنسا "لن تتخلى عن اللبنانيين".


وأكد ماكرون في مؤتمر صحفي عقد بمقر الرئاسة في قصر الإليزيه بالعاصمة باريس، أن حزب الله اللبناني "لا يمكن أن يستمر كمليشيات مسلحة وحزب سياسي"، مشيرًا إلى أن "دور حزب الله العسكري يجب أن ينتهي".

وأضاف ماكرون في رده على الصحفيين، أن هناك "مسئولون في لبنان فضلوا مصلحتهم على مصلحة البلد"، وأن "القوى اللبنانية خانت تعهداتها بتشكيل حكومة"، موضحًا أنه لذلك "ستقدم فرنسا مساعدات مباشرة للشعب اللبناني"، وأن "المؤسسات اللبنانية لا يمكن أن تكون غير فاعلة".

وأشار الرئيس الفرنسي، في حديثه إلى أن "حركة أمل وحزب الله سبب تعثر تشكيل الحكومة حيث رفضا تقديم تنازلات"، وأن زعيم تيار المستقبل رئيس الحكومة الأسبق سعد الحريري "أخطأ بالمبادرة التي قدمها"، موضحًا أنه "كان مخطئا بإضافة عنصر طائفي إلى تشكيل الحكومة"، مضيفًا أن "المخاطر التي تواجه لبنان كبيرة"، ورغم ذلك قال إنه لن يعلن "فشل المبادرة الفرنسية في لبنان"، وأن "العقوبات ليست الخيار الأفضل في هذا التوقيت في لبنان"، مؤكدًا أن "تشكيل حكومة سياسية في لبنان لن يجدي".

مادة إعلانية

[x]