الأزهر يدعو الشعب المصري للوقوف ضد محاولات زعزعة الاستقرار

26-9-2020 | 02:11

الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر

 

شيماء عبد الهادي

أصدر الأزهر الشريف، بيانًا، استهجن فيه كل المحاولات الخبيثة التي تستهدف أمن مصر وزعزعة استقرارها، داعيًا خلاله ضرورة التماسك المجتمعي تجاه تلك المحاولات.


تابع الأزهر الشريف عن كثب الحركات الهدامة الهادفة إلى زعزعة الاستقرار، والإخلال بالنظام العام، والتي تسعى للنيل من أمن مصرنا العزيزة، ونشر الفوضى، وتعطيل عجلة التنمية والاستثمار.

ويؤكد الأزهر أن ما يتم إنجازه من مشروعات تنموية مختلفة على أرض الواقع لهو مؤشر واضح في سير مصر نحو الاتجاه الصحيح الذي سوف يؤتي ثماره في القريب العاجل بإذن الله علي كافة الأصعدة.

ويشيد الأزهر بوعي الشعب المصري في تفويت الفرصة علي كل من يخططون لزعزعة الاستقرار في البلاد، مؤكدا ثقته في قدرة الدولة علي معالجة كافة قضاياها داخليا بما يحقق مصالح المواطن ويخفف أعباءه ويراعي احتياجاته.

ويدعو الأزهر الشعب المصري للوقوف صفا واحدا خلف الوطن وقياداته في وجه دعوات زعزعة الاستقرار والإخلال بالنظام العام، وتفويت الفرصة على أصحاب الأجندات الخارجية المغرضة.

مادة إعلانية

[x]