قيادي بـ"الحركة الوطنية": خطاب الرئيس السيسي بالأمم المتحدة وضع خارطة طريق للمنطقة العربية والإفريقية

23-9-2020 | 23:07

عمر عزمي

 

محمد الإشعابي

صرح عمر عزمي ، القيادي بحزب الحركة الوطنية، بأن خطاب الرئيس أمام الأمم المتحدة خارطة طريق جديدة للمنطقة العربية والإفريقية في ظرفية استثنائية للجميع.


وأضاف عزمي، أن كلمة الرئيس السيسي  تدشن خارطة طريق للمنطقة العربية والإفريقية في ظرفية استثنائية بالغة التعقيد، فتأتي الكلمة بمناسبة مرور ٧٥ عاما على إنشاء تأسيس هيئة الأمم المتحدة في ١٩٤٥، وما تمثله تلك المناسبة من لحظة مواتية للبحث في مسألة إصلاحها وتفعيل دورها، كما تتمثل استثنائية هذا الاجتماع في كونه أول اجتماع في تاريخ الاجتماعات الدورية للجمعية العامة للأمم المتحدة يعقد عبر الإنترنت بواسطة تقنية "الفيديو كونفرانس" ليتأكد الجميع أن العالم يتغير، وعلى المجتمع الدولي أن يواكب هذا التطور الحاصل لكل مناحي الحياة، وثالث أبعاد تلك الظرفية الاستثنائية أنه أول اجتماع في ظل جائحة كورونا وتداعياتها العالمية والمحلية.

وتابع عمر عزمي قائلاً: لقد مثلت كلمة الرئيس خارطة طريق لمصر وللمنطقة بل وللعالم؛ فعلى مستوى الدولة المصرية أعاد ترتيب دوائر السياسة الخارجية المصرية لتكون بصفة رسمية الإفريقية تليها العربية تعقبها الإسلامية، وذلك في استعادة واضحة لدوائر عبدالناصر في السياسة الخارجية وتأكيد التوجه المصري الجديد نحو إفريقيا.

وشدد القيادي بحزب الحركة الوطنية المصرية علي أن الكلمة كان لها أبعاد إقليمية، وأكدت على البعد السلمي المحايدة للسياسة الخارجية المصرية تجاه قضايا وأزمات المنطقة بما يحفظ سلامة الأوطان وأمن الشعوب.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]