أبو السعد: جماعة الإخوان الإرهابية لم يعد لها مكان في مصر وتعمل على إثارة البلبلة بين الحين والآخر

22-9-2020 | 15:59

نشر الشائعات - صورة أرشيفية

 

أحمد عبد العظيم عامر

قال مصطفى أبو السعد الكاتب و الباحث المختص في شئون الجماعات الإسلامية ، "إنه مع ظهور مواقع التواصل الاجتماعي واستخدام الشعب المصري لها بشكل مكثف استحدثت جماعة الإخوان الإرهابية إدارة خاصة داخل جهازي جمع المعلومات وإطلاق الشائعات تقوم بجمع المعلومات عن أي شخص أو قانون أو جهة بشكل دقيق ومكثف بينما تقوم الإدارة الأخرى بتنفيذ عمليات إطلاق الشائعات والتشويه عبر منصات التواصل الاجتماعي".

وأضاف أبو السعد في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام": الجماعة دربت كتائبها الإلكترونية بشكل جيد على إطلاق الشائعات والقيام بحملات التشويه واختيار الصفحات التي تحظى بأكبر قدر للتفاعلية للمواطنين لنشر تلك المعلومات الكاذبة بغرض إثارة البلبلة.

وأشار إلى أن جماعة الاخوان تدرك أنها لم يعد لها مكان في مصر، ولذلك تعمل على إثارة البلبلة بين الحين والآخر رغبة في إثبات الوجود والتأكيد على أنها مازالت كائنا حيا، مؤكدًا أن أفكار الجماعة غير قابلة للتطبيق داعيا وسائل الإعلام إلى شرح تلك النقاط للأجيال المقبلة حرصا عليها.

واختتم أبو السعد تصريحاته بالقول: الإخوان يعانون انشقاقات داخلية كبيرة ويحاولون التغطية عليها بإثارة البلبلة وتوحيد صفوفهم لحشد عناصرهم في معركة وهمية ضد الدولة المصرية.

مادة إعلانية

[x]