وزير الدفاع يشهد مناقشة البحث الرئيسي لأكاديمية ناصر عن المتغيرات الدولية وتأثيرها على المصالح المصرية

21-9-2020 | 19:27

جانب من مناقشة البحث الرئيسي لأكاديمية ناصر

 

مها سالم

شهد الفريق أول محمد زكى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، البحث الرئيسى ل أكاديمية ناصر العسكرية العليا بعنوان "الإستراتيجية المقترحة لتأمين أبرز المصالح المصرية لحماية الأمن القومى المصرى فى ظل المتغيرات الدولية والإقليمية"، والذى نفذته كلية الحرب العليا فى إطار خطة الأنشطة البحثية للقوات المسلحة للعام البحثى 2019 /2020.


جاء ذلك بحضور الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية، وعدد من كبار قادة القوات المسلحة، وعدد من الوزراء والشخصيات العامة وأساتذة الجامعات، وعدد من الخبراء الإستراتيجيين والإعلاميين، وعدد من الدارسين العسكريين المصريين بدورتى الحرب العليا والدفاع الوطنى.

وألقى اللواء أ .ح / طارق هلال، مدير أكاديمية ناصر العسكرية العليا، كلمة قدم خلالها الشكر للقيادة العامة للقوات المسلحة التى قدمت كافة أوجه الدعم للارتقاء بالمستوى العلمى لدارسى الأكاديمية، مشيراً إلى أن فاعليات هذا البحث تأتى فى ظل تسارع المتغيرات الإقليمية فى المنطقة، مؤكدا على الدور الرئيسى الذى تقوم به القوات المسلحة فى مجابهة العدائيات والتحديات التى تواجه الأمن القومى المصرى.

شارك في إعداد البحث نخبة من الخبراء الإستراتيجيين والباحثين في مجال الأمن القومى ب أكاديمية ناصر العسكرية العليا، وانتهى البحث إلى تقديم عدد من التوصيات والآليات المقترحة لإستراتيجية التحرك لتأمين المصالح المصرية فى منطقة شرق المتوسط.

في نهاية البحث، نقل الفريق أول محمد زكى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، تحيات وتقدير الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، لأعضاء هيئة التدريس والدارسين ب أكاديمية ناصر العسكرية العليا، مشيداً بالجهد المبذول فى البحث وأهميته فى دعم التخطيط الإستراتيجى للقوات المسلحة.


صورة من المناقشة


صورة من مناقشة البحث الرئيسي ل أكاديمية ناصر


وزير الدفاع خلال مناقشة البحث الرئيسي ل أكاديمية ناصر


جانب من مناقشة البحث الرئيسي ل أكاديمية ناصر

مادة إعلانية

[x]