معهد «جوتة» يناقش قصة الكاتب الألماني هانس فالادا عن المورفين الخميس

21-9-2020 | 15:20

معهد جوته بالقاهرة

 

أميرة دكروري

ينظم معهد جوتة، ندوة افتراضية، لمناقشة كتاب «تقرير موضوعي عن سعادة مدمن المورفين » للكاتب الألماني هانس فالادا ، وذلك في السابعة مساء الخميس المقبل عبر فيسبوك و«زومو».

وتناقش الكتاب الدكتورة منار عمر، أستاذة اللغة الألمانية بجامعة حلوان، ويدير اللقاء إسلام أنور.

هانس فالادا واحدا من أشهر الكتاب الألمان في القرن العشرين، فجانب كتابته المتميزة والمختلفة، عاش فالادا حياة صاخبة وقاسية عاصر فيها حربين عالميتين، وعانى فيها لسنوات من الإدمان، وقضى فترات من حياته في مصحات العلاج من إدمان المورفين .

وحظى الإدمان بحضور بارز في كتابات «فالادا» مثل قصته الشهيرة «تقرير موضوعي عن سعادة مدمن المورفين » الصادرة في ترجمتها العربية عن دار الكرمة، بترجمة سمير جريس.

ولم يقدم «فالادا» في قصته عظات وأحكام أخلاقية، بقدر ما طرح تساؤلات، ووصف دقيق للحظات المتعة والألم، إذ عرف من خبرته الخاصة نشوة لحظة التعاطي والكارثة التي تليها.

ورغم ما يبدو من أن كتابات «فالادا» موضوعها الأساسي هو الإدمان، إلا أنها تحمل بداخلها موضوعات، وحكايات، وأسئلة متنوعة عن الحب والحرية والصداقة واللذة والألم، وكذلك عن التناقضات المجتمعية والأيديولوجية.

[x]