"التصديري للكيماويات": 2.875 مليار دولار قيمة صادرات القطاع خلال 7 شهور

21-9-2020 | 11:12

خالد أبو المكارم رئيس المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية

 

عبد الفتاح حجاب

أعلن خالد أبو المكارم رئيس المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية" عن نجاح صادرات القطاع" في الدخول لأسواق دول جديدة لأول مرة مثل أسبانيا والأرجنتينررغم ظروف جائحة كورونا ، مشيرًا إلى أنه من المتوقع ألا تقل صادرات القطاع بنهاية العام الجارى عن 5 مليارات دولار.


وأضاف أبو المكارم في تصريحات صحفية اليوم أن صادرات القطاع تمثل نحو 19% من اجمالى ال صادرات المصرية فى حين أن إجمالي وارداته لا تزيد عن 15% من إجمالي الواردات المصرية ومعظمها مواد خام وسلع وسيطة وهو ما يعني أن هناك فائضا لصالح ال صادرات المصرية من الصناعات الكيماوية.

وتابع أن إجمالي صادرات القطاع خلال الفترة من "يناير-يوليو" من العام الحالي نحو 2.875مليار دولار مقابل 3.372 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي بتراجع بلغت نسبته 15%، وبلغت صادرات القطاع خلال يوليو الماضي نحو 430.02 مليون دولار مقابل 470.84 مليون دولار خلال نفس الشهر من العام الماضي.

وأوضح أن "منتجات اللدائن البلاستيك والمطاط " جاءت فى المرتبة الأولى من حيث حجم ال صادرات مسجلة 969.61 مليون دولار، و أن صادرات "منتجات الأسمدة" جاءت فى المرتبة الثانية حيث حققت خلال ال7 شهور الأولى من العام ارتفاعا بلغت نسبته نحو2% مسجلة 844 مليون دولار مقابل 744.92 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وارتفعت صادرات "الكيماويات العضوية" بنحو 18% لتبلغ 109.75 مليون دولار مقابل 93.02 مليون دولار، وزادت صادرات "الأحبار والدهانات" بنحو 3% مسجلة 102.76 مليون دولار مقابل 100.01 مليون دولار،كما زادت صادرات "خامات الأفلام" بنحو 7% مسجلة 15 ألف دولار مقابل 14 ألف دولار،وانخفضت صادرات "المنتجات الورقية والكرتون" بنحو 7% مسجلة 287.25 مليون دولار مقابل 307.79 مليون دولار.

وحول أهم الدول المستوردة للصناعات الكيماوية والأسمدة المصرية خلال ال7 شهور الأولى من العام الحالي والتى استحوذت على 53% من إجمالي صادرات القطاع.

قال أن "تركيا" احتلت المرتبة الأولى من حيث أهم 10 دول مستوردة مستحوذة على 14% من إجمالي ال صادرات بما قيمته 415.75 مليون دولار، مشيرا إلى أن المجلس ومازال يؤكد رفض إلغاء اتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتركيا حيث تستحوذ الصناعات الكيماوية على ٥٠% من ال صادرات المصرية إلى السوق التركي.

وفى المرتبة الثانية تأتي "إيطاليا" مستحوذة على 6% من صادرات القطاع بما قيمته173.34 مليون دولار، تلاها " فرنسا" مستحوذه على 5% بما قيمته 151.34 مليون دولار، تلاها"الهند" بنحو 5% مستحوذه على 5% بما قيمته 150.84 مليون دولار،تلاها "الولايات المتحدة" بنحو5% مسجلة141.13 مليون دولار، وفي المرتبة السادسة" المملكة العربية السعودية" مستحوذة على 5% من ال صادرات بما قيمته 130.20 مليون دولار.

أعلن خالد ابو المكارم عن مذكرة يتم إعدادها حاليا لرفعها لوزارة الصناعة والتجارة التجارة تطالب بسريان برنامج مساندة الشحن الى أفريقيا ليشمل جميع الأسواق مؤكدا إن صرف مساندة الشحن على جميع الأسواق ،سيدعم من زيادة ال صادرات فى ظل الأوضاع والظروف الاقتصادية والتجارية التى تواجه مصر والعالم بسبب جائحة كورونا والتي أدت إلى ارتباك حركة الإنتاج فى جميع المصانع وتراجع وانكماش الطلب سواء فى السوق المحلى أو الخارجى وصعوبة تصريف ووصول ال صادرات المصرية إلى معظم الأسواق.

من جانبه طالب جون وديع عضو المجلس بإعادة النظر فى رسوم التأمين والحماية الإضافية التى فرضتها إدارة الحماية المدنية بوزارة الداخلية على كل سيارة عند نقل الخامات من المواد الخطرة ل6 منتجات بواقع 165 جنيه لكل مسافة كيلومتر تقطعها السيارة الناقلة لهذه الخامات ، بغض النظر عن الحمولة .

أوضح جون أن النقل من الإسكندرية للقاهرة أو للعبور يكلفه النقلة 30 ألف جنيه بما يعني، إضافة حوالي 30% تكلفة إضافية على سعر المنتج. إضافة إلى 1.5% من سعر المنتج كانت الحماية المدنية قد سبق للحماية المدنية أن فرضتها.

قال جون إنه على الرغم من تخفيض الرسوم بنسبة 37% ليصل إلى نحو 105 جنيهات للكيلو إلا أنه مازال مرتفعا  مشددا على ضرورة مخاطبة الجهات المعنية لزيادة عمليات التخفيض وإنهاء الازدواجية فى الرسوم المفروضة مما سينعكس إيجابيا على تنافسية المنتج ويقلل التكلفة.

مادة إعلانية

[x]