خالد عكاشة لـ"بوابة الأهرام": وعي الشعب المصري أسقط دعوات الفوضى وانحاز للدولة الوطنية

21-9-2020 | 12:41

العميد خالد عكاشة مدير المركز المصري للفكر والدراسات الإستراتيجية

 

أحمد عبد العظيم عامر

قال العميد خالد عكاشة مدير المركز المصري للفكر والدراسات الإستراتيجية إن مؤسسات الدولة المصرية، وعلى رأسها رئاسة الجمهورية تواجه حملة مستعرة من تنظيم جماعة الإخوان، وذلك بهدف تشويه ما نجحت الدولة المصرية في تحقيقه خلال السنوات السبعة الماضية.


وأوضح عكاشة في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام" أن الدولة المصرية ربحت المعركة التي تخوضها ضد تلك التنظيمات الإرهابية والدول الراعية لها بفضل وعي الشعب المصري ، الذي أصبح يدرك ألاعيب تلك التنظيمات ومخططاتها لإسقاط الدولة.

وأضاف عكاشة أن الدولة ربحت المعركة، نظرًا لأن المصريين جميعا أصبحوا متطلعين لتكون بلادهم ضمن مصاف الدول المتقدمة، وذلك من خلال اقتحام مشاكلنا التي تراكمت على مدى عقود والأخذ بخطوات الحل والإصلاح مهما كانت صعوبتها.

وتوقع الخبير الأمني أن تواصل جماعة الإخوان حملاتها ضد الدولة المصرية، وعلى رأسها رئيس الجمهورية نظرا لأن تلك الجماعة أصبحت مفلسة وليس لديها أي مشروع يمكن تقديمه بديلا عن مشروع الدولة الوطنية الذي يلتف حوله جموع المصريين.

وأكد عكاشة أن الدولة ربحت المعركة بفضل حركة ذكية من الرئيس عبد الفتاح السيسي عندما عمد خلال افتتاحه لبعض المشروعات أن يوجه ضربة قوية لحملة التشويه التي تقوم بها جماعة الإخوان ضد عمليات الإصلاح التي تقوم بها الدولة.

وتابع : الضربة التي وجهها الرئيس تمثلت في حديثه عن قوى الشر، مشيرًا إلى أن الرئيس عقد مقارنة بين دولة تسعى للنهوض وتستغل كل دقيقة لتحقيق انجازات على أرض الواقع وبين جماعة مفلسة لا تمتلك سوى الجلوس طول الوقت أمام الشاشات ومنصات التواصل الاجتماعي لتشويه تلك الإنجازات التي تتم على الأرض.

واختتم عكاشة تصريحاته بالقول وعي الشعب المصري أسقط مشروع اللا دولة والخراب والتدمير الذي تبنته الجماعات الإرهابية ورعاها الدوليون المعادون للدولة المصرية، وانحاز في المقابل لمشروع الدولة الوطنية برفضه هدم ما تم بناؤه بجهد وعرق على مدى السنوات السبعة الماضية.

مادة إعلانية

[x]