كشف ملابسات واقعة العثور على جثة سيدة بالجيزة وضبط مرتكبي الواقعة

19-9-2020 | 14:05

جثة سيدة - أرشيفية

 

عبد الرحمن علي عطية

تمكنت الأجهزة الأمنية بالجيزة من كشف ملابسات واقعة العثور على جثة سيدة بالجيزة، ونجحت في ضبط مرتكبي الواقعة.


تبلغ لمركز شرطة الطالبية ب مديرية أمن الجيزة بالعثور على جثة إحدى السيدات (ربة منزل مصرية تحمل جنسية إحدى الدول العربية ، مُقيمة بشقة بدائرة القسم) داخل الشقة محل إقامتها وبها كدمات وجروح، وتبين سلامة جميع منافذ الشقة ووجود بعثرة بمحتوياتها، وما قررته شقيقتها (ربة منزل مصرية تحمل جنسية ذات الدولة- مُقيمة بشقة بذات العقار) بعدم وجود 2 هاتف محمول خاصين بالمجنى عليها.

توصلت تحريات فريق البحث المشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة الإدارة العامة لمباحث الجيزة أن وراء ارتكاب الواقعة أشخاص (حارس العقار محل البلاغ "له معلومات جنائية" – شقيقة الأول - خراط)، مقيمين بدائرة قسم شرطة منشأة ناصر بالقاهرة.

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة الإدارة العامة ل مباحث القاهرة أسفرت عن ضبطهم وبمواجهتهم بما توصلت إليه التحريات أقروا بها واعترفوا بارتكابهم الواقعة وقرر حارس العقار بأنه نظراً لعمله بالعقار محل إقامة المجنى عليها وعلمه بثرائها وإقامتها بمفردها وعمل شقيقته طرفها عقد العزم على قتلها بقصد سرقتها.

وبتاريخ الواقعة قامت شقيقته بتسهيل دخوله والمتهم الثالث للشقة محل الواقعة وما أن شاهدا المجنى عليها حتى قاما بالتعدى عليها بالضرب على رأسها باستخدام "2 طفاية سجائر" عُثر عليهما بمحل الحادث وبهما آثار دماء "فأوديا بحياتها وقامت المتهمة الثانية بنزع بعض المصوغات الذهبية التى كانت تتحلى بهم، واستولوا من الشقة على (5 هواتف محمولة - زجاجتى عطر - جهاز راوتر "ظناً منهم أنه جهاز تسجيل خاص بكاميرات المراقبة بالشقة") وهربوا، وتم بإرشاد المتهمين ضبط جميع المسروقات وبعض الملابس التى كانوا يرتدوها وبها آثار مدممة.

مادة إعلانية

[x]