وزير الأوقاف: التستر على أي عنصر إرهابي أو تكفيري جريمة

7-9-2020 | 08:54

الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف

 

شيماء عبد الهادي

قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف : إن ما وصفها بـ"جماعة الشيطان وكتائبها الإلكترونية" في إشارة إلى  جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، قد دأبت على الكذب والتلفيق واختلاق الأكاذيب ونسبتها إلى بعض المسئولين كذبا وافتراء بلا دين ولا ضمير ولا قيم ولا أخلاق، وتابع مبديا تعجبه من ادعائها أنها "حماة الدين والفضيلة ".


وأضاف وزير الأوقاف ، في تصريحات صحفية اليوم الإثنين، موضحا أن من ذلك إفكهم وبهتانهم بتسويق أكاذيب يفترونها حول قانون التصالح مقحمين المساجد فيه، وهو ما لم يقل به أحد على الإطلاق، و لا يتضمن قانون التصالح أمر المساجد من قريب أو بعيد، حسب قوله ، ولكن "جماعة الشيطان المفسدة المسماة بالإخوان سابقا ومن يدور في فلكها و مصالحها من الخونة والعملاء والمأجورين لا يستحون من الله ولا من الناس ولا من أنفسهم في ترويج الأكاذيب وبث الشائعات ، مع سرقتهم لشعارات مواقع وصحف محترمة ، والافتراء عليها إثما وبهتانا ، وتقوليها ما لم تقله ولَم تنشره دون حياء أو خجل ."

وأكد وزير الأوقاف ، أن التستر على أي من عناصر هذه الجماعة المجرمة أو أي جماعة إرهابية جريمة في حق الدين والوطن والإنسانية ، ويجب على المجتمع بأسره بصفة عامة والإعلام الوطني الشريف بصفة خاصة تكثيف جهوده في كشف حقيقة تلك الجماعات العميلة المأجورة وتعريتها وكشف عمالتها وخيانتها وبيان مدى خطورتها على الدين والدولة والمجتمع .
 

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]