حـوادث

تعرف على جرائم القتل في العاصمة خلال شهر أغسطس

2-9-2020 | 01:00

جرائم قتل - أرشيفية

أحمد فتح الباب

شهدت محافظة القاهرة، 8 جرائم قتل خلال شهر أغسطس الماضي، ونجحت الإدارة العامة لمباحث القاهرة بقيادة اللواء نبيل سليم مدير الإدارة، في القبض على المتهمين، وأمر اللواء أشرف الجندي مدير أمن القاهرة، بإحالتهم للنيابة للتحقيق.


السبت 1 أغسطس

تلقى قسم شرطة المرج بلاغا من الأهالى بوقوع مشاجرة بين شخصين بشارع محمد نجيب وسقوط أحدهما قتيلا بدائرة القسم، وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وبالفحص تبين العثور على جثة شخص به جرح طعنى في البطن، تم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

وبإجراء التحريات تبين أن عاملا بمحل قام بمعاكسة سيدة أثناء سيرها أمام المحل الذى يعمل فيه، فاستعانت بزوجها الذي حضر على الفور، وعند معاتبته للمتهم وقعت مشاجرة بينهما، قام على أثرها العامل بطعنه في بطنه بآلة حادة، ليسقط على الأرض مفارقا الحياة ثم فر هاربا.

الأحد 23 أغسطس

تلقى قسم شرطة البساتين إشارة من شرطة النجدة، مفادها وجود متوفى بأحد الشوارع بدائرة القسم، وعلى الفور انتقلت أجهزة الأمن وتبين أن الجثة لطالب عمره (16 سنة) وبه آثار طعنات بالجسد.

وبعمل التحريات، دلت على أن عاملا وراء ارتكاب الواقعة بعدما نشبت مشاجرة بينهما إثر مشادة كلامية، قام على أثرها المتهم بطعنة بسكين ولقى مصرعه متأثرا بإصابته.

الإثنين 24 أغسطس

تلقى قسم شرطة منشاة ناصر، بلاغا بوجود مشاجرة ومصرع شخصين على يد 4 متهمين، وكشفت التحقيقات الأولية أن المتهم الأول بالواقعة، كان على خلاف مع أحد الضحايا منذ ثلاثة أعوام، حيث قام المجني عليه الأول بالتشاجر مع المتهم وقطع يده مما أدى إلى إصابته بعاهة مستديمة، حُكم على المتهم فيها بالسجن ثلاث سنوات، وقضى مدة حبس وخرج منذ فترة قليلة، وخشية من الثأر لم يعد إلى منزله.

كما كشفت التحقيقات، أن المتهم الأول علم بوجود المجني عليه في منطقة الخصوص بمنشأة ناصر، فتربص به هو وثلاثة آخرون من أصدقائه، وفور رؤيته قامو بالاعتداء عليه هو وشقيقه، بالسلاح الأبيض والنارى، مما أسفر عن وفاتهما.

الثلاثاء 25 أغسطس

تلقى قسم شرطة المعصرة، بلاغا من أحد المستشفيات باستقبال طفل متوفى، وانتقل رجال المباحث إلى المكان، وبالفحص تبين إعطاء الأم طفلها الرضيع جرعة مخدرات زائدة للاستمتاع مع عشيقها وممارسة الجنس داخل شقتها في غياب زوجها، ما تسبب في وفاة الطفل.

الأربعاء 26 أغسطس

تلقي قسم شرطة بدر بلاغا من الأهالي، يفيد بوجود جثة لرجل في العقد الخامس من العمر، بالانتقال والفحص تبين أن الجثة لرجل به جرح بالرأس، ودلت التحريات أن مشادة كلامية بين الضحية ونجله، وقام على أثرها المتهم بضربه بعصا خشبية على رأسه.

وبإعداد الأكمنة تمكن رجال مباحث بدر من القبض على المتهم، وبمناقشته اعترف بقتل والده عقب مشادة كلامية بسبب قسوته عليه منذ الصغر.

الجمعة 28 أغسطس

تلقى قسم شرطة السيدة زينب بلاغا بالعثور على جثة شخص داخل مسكنه بمنطقة السيدة زينب، وتوجد آثار خنق حول الرقبة.

وأشارت التحريات إلي أن الجريمة تمت بدافع السرقة، بعد أن تبين وجود آثار بعثرة بالشقة ومحتوياتها، فيما أمرت بتشريح جثة المجني عليه، لبيان سبب الوفاة والتصريح بالدفن.

وبالتحرى وجمع المعلومات تبين أن "فتاتين وشابين"، اتفقا على تخدير المجني عليه وسرقته بمساعدة المتهمة الأولى، التي تربطها علاقة صداقة مع الضحية، وكانت تتردد على مسكنه.

الإثنين 31 أغسطس

تلقت غرفة عمليات شرطة النجدة بالقاهرة، بلاغًا من الأهالى بوجود جثة بأحد الشقق السكنية في منطقة روض الفرج، وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وبإجراء التحريات وتفريغ كاميرات المراقبة، تبين أن وراء ارتكاب الواقعة مسجلا خطرا، حيث توجه لشقة المجني عليه ليلا، وطرق الباب وأخبره أنه زوج إحدى الخادمات طالبًا مبلغًا من المال.

وأضافت التحريات أنه عندما رفض المجنى عليه، استل المتهم سكينًا وقتله ثم استولى على أمواله وفر هاربًا.

الإثنين 31 أغسطس

تلقى قسم شرطة عابدين، بلاغا من موظف مفاده اكتشاف مقتل والدته وسرقة أجهزة إلكترونية، فانتقل رجال المباحث إلى المكان، وبعمل التحريات وتفريغ كاميرات المراقبة للوقوف على ملابسات الحادث، تبين عدم تردد أحد على الشقة، سوى نجلها.

وبضبطه والضغط عليه اعترف بارتكاب الواقعة، بعد معرفتها بوجود علاقة غير شرعية بينه وبين سيدة، ودخلت فى مشادة معه، وأثناء نومها كتم أنفاسها بوسادة خشية افتضاح أمره.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة