الري: فيضان النيل محتمل أن يكون أعلى من المتوسط وفق المؤشرات الأولية

23-8-2020 | 09:26

فيضان الري

 

أحمد سمير

أعلنت وزارة الموارد المائية والري، اليوم الأحد، عن مواصلة اللجنة الدائمة لتنظيم إيراد النهر اجتماعاتها، برئاسة الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، بحضور القيادات التنفيذية للوزارة؛ لمتابعة موقف فيضان هذا العام، وحالة الأمطار على النيل الأزرق.


وأوضحت وزارة الري- في بيانها - أن اللجنة استعرضت الإجراءات التى يتخذها كل من قطاع شئون مياه النيل، و مركز التنبؤ بقطاع التخطيط بالوزارة، من رصد وتحليل وتقييم لحالة الفيضان، على مدار الأعوام المختلفة، من خلال النماذج الرياضية، واستقراء النتائج واستخلاص التنبؤات ب فيضان النيل ، كمورد رئيسى للمياه في مصر، و كذاك كميات المياه المتوقع وصولها حتى نهاية العام المائى الحالى 2021-2022.

وأكدت وزارة الري، أن البيانات تشير إلى أن معدلات الأمطار في تزايد على منابع النيل.

وتجدر الإشارة إلى أن المؤشرات الأولية للفيضان تُشير إلى أنه من المحتمل أن يكون أعلى من المتوسط، و أن الوارد خلال أغسطس أعلى من نظيره في العام الماضي، بالإضافة إلى أنه سوف يكون هناك مؤشر جيد عن حالة الفيضان في نهاية سبتمبر .

ويتم التنسيق على مدار الساعة بين بعثة الري المصري بالسودان والجهات المعنية السودانية فى إطار من التعاون المتبادل وتبادل البيانات والمعلومات وإجراء القياسات المشتركة في بعض محطات القياس.

ومن جانبهم، يتابع مسئولو مركز التنبؤ بالفيضان التابع لقطاع التخطيط ومسئولو أجهزة الوزارة المعنية خرائط الأمطار على منابع نهر النيل ، من بداية السنة المائية في شهر أغسطس، حيث تشير صور التنبؤ بسقوط الأمطار خلال الفترة من ( 22 إلى 24) أغسطس 2020 ارتفاع معدل سقوط الأمطار.

ووجه الدكتور عبد العاطي باستمرار انعقاد اللجنة العليا لمتابعة إيراد النهر؛ لاتخاذ ما يلزم من إجراءات للتعامل الفيضان لهذا العام.

مادة إعلانية

[x]