اتهام مدير حماية سابق بأوبر بالتستر على قرصنة وعرقلة سير العدالة بأمريكا

21-8-2020 | 02:08

القرصنة الإلكترونية

 

الألمانية

تعرض مدير برامج الحماية السابق ل شركة أوبر تكنولوجيز الأمريكية لخدمات نقل الركاب لاتهامات بعرقلة سير العدالة وارتكاب خطأ في جريمة تتعلق بمحاولة التستر على عملية اختراق للشركة عام 2016.


وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء نقلا عن المدعي العام الأمريكي ديفيد أندرسون ونائب العميل الخاص المسئول عن مكتب التحقيقات الاتحادي " إف بي آي " كريج فير أن الشكوى الجنائية تزعم أن جوزيف سوليفان تعمد اتخاذ خطوات للإخفاء وتضليل وتشتيت اللجنة التجارية الاتحادية بشأن اختراق من جانب قراصنة في الفترة بين أبريل عام 2015 و نوفمبر عام 2017.

وفي نهاية المطاف، كشف القراصنة أنهم تمكنوا من الوصول لقاعدة بيانات أوبر وتحميل ما تحتويه على بيانات شخصية مرتبطة بحوالي 57 مليون مستخدم وسائق لأوبر.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]