صدور رواية "هذه بيروت التي كنتم توعدون" للكاتب وليد رباح

15-8-2020 | 13:12

رواية "هذه بيروت"

 

أ ش أ

صدرت عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة رواية "هذه بيروت التي كنتم توعدون" للأديب والإعلامي العربي المقيم في أمريكا وليد رباح .


الرواية تقع في 124 صفحة من القطع المتوسط، وتستعرض شذرات من قصة اللجوء من فلسطين إلى لبنان، كيف عاش اللاجئون ؟ ما القيود التي فُرضت عليهم؟ ما الصعوبات التي مرت بهم قبل ان يستقروا مع انطلاقة الثورة الفلسطينية الحديثة؟ تلك التي كانت ثورة ثم (أكلها الذئب) ونحن عنه غافلون ومع ذلك ما زال البعض يصرخ ويعتقد أن الثورة ما زالت مشتعلة، على حد تعبير الكاتب.

"هذه بيروت التي كنتم توعدون" هو التعاون الرابع بين المؤلف ومؤسسة شمس للنشر والإعلام، بعد ثلاث روايات سابقة هي: "رحلتي إلى أمريكا"، "صلي ع النبي يا جورج"، "صهيل الخيول الكنعانية".

و وليد رباح رئيس تحرير جريدة (صوت العروبة) التي تصدر أسبوعيا في الولايات المتحدة الأمريكية منذ أكثر من ثلاثين عاما باللغة العربية، عمل محررا صحفيا في لبنان وفلسطين والأردن، وكتب في معظم الصحف والمجلات العربية، في مصر، لبنان، الكويت، العراق، الأردن، ليبيا، وفي الصحافة العربية في لندن.

وأصدر من قبل عددا من المجموعات القصصية منها: "أوراق من مفكرة مناضل"، و"خناس المخيم"، و"نقوش على جدران الزنزانة"، و"عزف منفرد على قماش الخيمة"، ومسرحية "وثيقة سفر فلسطينية".


رواية "هذه بيروت "

[x]