نظام "بيدو-3" فخر للتكنولوجيا الصينية في مجال الفضاء

9-8-2020 | 15:03

تظهر الصورة الملتقطة يوم 23 يونيو موظفا شابا في مدينة هانتشونغ بمقاطعة شنشي وهو يتحكم بطائرة بدون طي

 

في الآونة الأخيرة تم رسميا إطلاق نظام الملاحة الفضائية عبر الأقمار الصناعية بيدو-3، وبذلك يكون هذا النظام قد دخل حقبة جديدة من الخدمة العالمية.

بدأ العمل على بناء نظام "بيدو-3" في نوفمبر 2009. وقد مر بناء هذا المشروع بخمس مراحل وهي: معالجة الأبحاث التكنولوجية الرئيسية، اختبار هندسة الأقمار الصناعية التجريبية، أبسط نظام، النظام الأساسي والنظام الكامل. وقد تم الانتهاء من نشر الكوكبة العالمية لهذا النظام قبل ستة أشهر من الموعد المحدد، وتم افتتاح خدماته بالكامل.

لقد شارك في هذا المشروع أكثر من 400 مؤسسة وأكثر من ثلاثمائة ألف شخص من المهندسين والفنيين الذي عملوا على معالجة المشاكل الرئيسية والتغلب على أكثر من 160 تقنية أساسية رئيسية، وصناعة أكثر من 500 نوع من قطع الغيار بتقنية صينية مستقلة مما أدى إلى بناء مكونات الأقمار الصناعية الأساسية لنظام بيدو-3 بأيادي صينية بنسبة مائة بالمائة.

يحتوي نظام بيدو-3 على وظيفتين رئيسيتين هما الملاحة وتحديد المواقع، والاتصالات ونقل البيانات. حيث يمكن أن يوفر 7 أنواع من الخدمات بما في ذلك تحديد المواقع والوقت الدقيق، وخدمة رسائل الإبلاغ النصية القصيرة العالمية والإقليمية وعمليات البحث والإنقاذ الدولي وتعزيز نظام الربط بين الأقمار الصناعية والشبكات الأرضية، وتحديد المواقع بدقة فائقة، لذلك هو نظام ملاحة عالمي قوي.

لنظام بيدو-3 مؤشرات أداء متقدمة، حيث إن دقة تحديده للمواقع العالمية أفضل بـ 10 أمتار، ودقة قياسه للسرعة أفضل بـ 0.2 متر / ثانية، ودقة خدمته للوقت أفضل بـ 20 نانو ثانية كما ويوفر خدمات أفضل بنسبة 99٪ وله أداء أفضل على نطاق منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

الخدمتان المميزتان لنظام بيدو هما خدمة الرسائل القصيرة والتطبيقات فائقة الدقة. ووفقا لران تشنغ تشي، المتحدث باسم نظام الملاحة عبر الأقمار الصناعية لبيدو، فإن هذا النظام قد قدم خدمات بشكل كامل إلى وسائل النقل والسلامة العامة والإغاثة من الكوارث والحد منها والزراعة والغابات وتربية الحيوانات وصيد الأسماك والحوكمة الحضرية وغيرها من الصناعات، وقد تم دمجه في عمليات تطوير البنية التحتية الوطنية الأساسية مثل الطاقة والمالية والاتصالات.

كما أضاف قائلا: "لقد تم إنتاج شريحة المعالجة بحجم 28 نانومتر بكميات كبيرة، أما شريحة المعالجة التي تبلغ 22 نانومتر فستصدر بكميات كبيرة أيضا عما قريب. وتدعم معظم الهواتف الذكية الوظائف التطبيقية لبيدو، كما أن الهواتف المحمولة المعززة بالتطبيقات عالية الدقة لبيدو صارت متاحة الآن في السوق". في السنوات العشر الماضية ازداد إجمالي قيمة إنتاج صناعة الملاحة عبر الأقمار الصناعية وخدمة المواقع في الصين بأكثر من 20 ٪ سنويا، ليصل إلى 345 مليار يوان في عام 2019، ومن المتوقع أن يتجاوز 400 مليار يوان في عام 2020.

إن بيدو هو أحد أنظمة الملاحة عبر الأقمار الصناعية العالمية الرئيسية الأربعة المعترف بها من قبل الأمم المتحدة. كما أن التوافق والتشغيل البيني لأنظمة الملاحة عبر الأقمار الصناعية مع الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والتعاون بين جميع هذه الأنظمة يتعمق باستمرار، وقد دخل على التوالي العديد من المنظمات الدولية في مجال الطيران المدني والنقل البحري وعمليات البحث والإنقاذ المعتمدة على الأقمار الصناعية والاتصالات النقالة وما إلى ذلك. وقد تم في الوقت الحاضر تصدير المنتجات المتعلقة بنظام بيدو للملاحة إلى أكثر من 120 دولة ومنطقة، مما يوفر خدمات لأكثر من 100 مليون مستخدم.

ووفقا لهذا المتحدث، بعد أن انتهت الصين من إنشاء بيدو-3، فإنها قد بدأت فعليا في بناء وتطوير الجيل الموالي لهذا النظام. وأضاف قائلا: "سنعمل على بناء نظام توقيت وتصفح وطني متكامل أكثر انتشارا وتكاملا وذكاءً بحلول عام 2035، لتقديم الدعم الأساسي للتنمية الذكية في المستقبل". 

المصدر: صحيفة الشعب اليومية الصينية


9 يونيو، عملية زراعة الأرز عن طريق جهاز بدون مشغل مجهز بنظام بيدو للملاحة في حقل للأرز في حديقة صناع


على تمام الساعة 9:43 صباح يوم 23 يونيو، تم بنجاح إطلاق آخر قمر صناعي شبكي لنظام الملاحة عبر الأقمار

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]