إدانة أمريكيين اثنين بعد محاولة اختطاف فاشلة في فنزويلا

8-8-2020 | 10:20

المدعي العام في فنزويلا طارق وليام

 

الألمانية

قال المدعي العام في فنزويلا ، طارق وليام صعب في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)أمس الجمعة بالتوقيت المحلي إنه تم إدانة اثنين من المرتزقة من الولايات المتحدة بسبب محاولة اختطاف فاشلة لرئيس فنزويلا ، نيكولاس مادورو في مايو الماضي.


وكتب صعب أن لوك دينمان وإيران بيري اقرا بمسؤوليتهما واعترفا بارتكاب جرائم تآمر وعمليات تهريب محظورة لأسلحة وإرهاب.

حكم على كل من الاثنين بالسجن 20 عاما. وليسا هما المتهمان الوحيدان.

وقال محامي حقوق الإنسان، الونسو ميدينا روا على موقع (تويتر) "تم تجاهل الحق في الدفاع".

و لم يتمكن الرجلان من الوصول إلى محامي الدفاع خلال فترة اجراءات المحكمة ،حسبما قال المحامي ميدينا روا في محادثة هاتفية منفصلة.

نقلت وكالة بلومبرج عن ميدينا روا قوله "المحكمة لم تأذن لي باداء اليمين كمحام دفاع عنهما ولذا لم تتح لهما اجراءات محاكمة عادلة ".

يذكر أنه في مايو الماضي، دخلت العديد من الجماعات المسلحة فنزويلا من كولومبيا، طبقا لمصادر رسمية. وقتل ثمانية أشخاص على الاقل في قتال مع قوات الأمن وتم اعتقال آخرين.

في ذلك الوقت، اتهم مادورو الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب ووزير الخارجية، مايك بومبيو بالتورط في انقلاب فاشل ضده، لكن نفت الولايات المتحدة المسئولية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]