رئيس حزب "المصريين": المشاركة في الاستحقاقات الانتخابية واجب وطني على كل مصري

6-8-2020 | 23:20

الدكتور حسين أبو العطا رئيس حزب المصريين

 

محمد الإشعابي

أشاد الدكتور حسين أبو العطا ، رئيس حزب "المصريين"، بتحركات الدولة المصرية مُمثلة في القيادة السياسية بسرعة إجراء الاستحقاقات البرلمانية سواء مجلس الشيوخ أو مجلس النواب، واهتمام صناع القرار داخل الدولة بإنهاء تلك الاستحقاقات بطريقة تليق بعظمة الدولة المصرية في إدارة عملية الانتخابات.


وقال " أبو العطا"، في تصريح خاص لبوابة "الأهرام"، إنه في ظل انشغال العالم بجائحة كورونا وكيفية القضاء عليه والأزمات الاقتصادية المتلاحقة؛ إلا أن ذلك الأمر لم يشغل القيادة السياسية المصرية ولم يوقفها عن استكمال مسيرة الاستحقاقات البرلمانية؛ ما يؤكد صمود وثبات الدولة المصرية أمام هذا الوباء والتعامل على كل الأصعدة؛ ويتضح ذلك الأمر جليًا في استعدادها المبكر للاستحقاقات البرلمانية والتعامل مع الشارع المصري والمواطنين.

وأوضح رئيس حزب "المصريين"، أن الدولة المصرية تسعى جاهدة لانعقاد انتخابات مجلسي الشيوخ والنواب في أسرع وقت ويتضح ذلك من خلال الإجراءات الواضحة والصريحة التي تتخذها الإدارة المصرية بشأن عملية الانتخابات والإجراءات الاحترازية التي سيتم اتباعها أثناء إدلاء المواطنين بأصواتهم في صناديق الاقتراع حرصًا وحفاظًا على سلامة الجميع؛ حتى يتم العرس الانتخابي دون عوائق.

من ناحية أخرى دعا رئيس حزب "المصريين"، المواطنين بالتمسك بحقوقهم السياسية والنزول لصناديق الاقتراع لاختيار الأفضل ومن يمثلهم في انتخابات مجلسي الشيوخ والنواب، مشيرًا إلى أنه يجب على المواطنين استخدام حقوقهم السياسية والتوجه لصناديق الاقتراع وعدم التجاوب مع من يعمل ضد هذا الوطن بإطلاق دعوات تحريضية بعدم الخروج للتصويت في انتخابات الشيوخ حتى يكون الشكل العام غير متناسب مع مكانة مصر؛ مؤكدًا أن المصريين لن يسمحوا بأي حال من الأحوال لهؤلاء القلة من تنفيذ مخططهم الخبيث وسيشاركون في الإدلاء بأصواتهم في صناديق الاقتراع لاختيار الأفضل لهم وللشارع المصري.

وأشار إلى أن المواطن عليه دور كبير في اختيار من يُمثله في الانتخابات المقبلة من ذوي الكفاءة والخبرة للخروج بمجلس وطني متعدد القامات السياسية والثقافية والاجتماعية والتشريعية.

وأعلن رئيس حزب "المصريين"، دعمه ومساندته للقائمة الوطنية الموحدة في انتخابات مجلس الشيوخ المقبلة؛ من أجل وحدة الصف والاصطفاف خلف القيادة السياسية في تلك الأوقات العصيبة التي تحتاج من الجميع إلى التكاتف والمساندة للعبور بوطننا الغالي إلى بر الأمان والاستقرار.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]