وزير الاقتصاد اللبنانى: ندفع فاتورة فساد 30 عاما وعلينا أن نتحول إلى دولة منتجة كما فعلت مصر

6-8-2020 | 21:17

وزير الاقتصاد اللبنانى راوؤل نعمة

 

محمد الغرباوى

قال وزير الاقتصاد اللبنانى راوؤل نعمة، إنه ليس لدينا القدرة المالية لمواجهة المشكلة، فالدمار فى المدينة وضواحيها كبير للغاية، وقبل الكارثة كان لدينا مشكلة مالية، ولذلك نريد مساعدة من كل البلاد التى تربطنا معها علاقات ومنها دولة مصر.


وتابع نعمة خلال برنامج "المصرى أفندى"، على القاهرة والناس، مع محمد على خير، التوزيع فى لبنان لم يكن أفضل شيء، وكان هناك محسوبيات، وقررنا أن يتولى الجيش اللبنانى جزء كبير من المسئولية فى حالة الطوارئ.

وأضاف، منذ 30 عاما والحكومات لا تقوم باللازم، حينما ظهرت المشاكل منذ عدد من الأعوام فقد الكثيرون الثقة فى النظام المصرى فى لبنان، ولذلك لابد أن نذهب إلى الاقتصاد المنتج، ولابد من أن نعيد الزراعة والصناعة.

وأشار، لم أسمع أن البعض أراد أن يعود الانتداب الفرنسى للبنان، فالجميع يدفع ثمن 30 سنة لسياسين لم يقوموا بأدوارهم، مشددا على أن الأزمة اللبنانية سياسية واقتصادية ومالية واجتماعية، وهذه أصعب أزمة بالعالم، فلا يوجد دولة فى العالم تشهد مثل هذه الأزمات فى نفس التوقيت.

وعن ال فساد فى لبنان، قال وزير الاقتصاد اللبنانى ، فى مصر، الدولة والرئيس قرروا أن يصنعوا معامل كهرباء، وتمكنوا من ذلك، وأمنوا الكهرباء للمواطن، وفى لبنان ننادى بهذه الأمورمنذ العام 2000، وقبل أن نفكر فى محاكمة المسئوليين السابقين، لابد من اصلاحات اقتصادية ومساعدة الصندوق الدولى، وفى مجلس النواب هناك قانون استقلالية القضاء، وعلينا تطبيقه.

وأختتم رؤول، استقالة المسئولين حاليا يؤدى إلى مشاكل كبيرة للغاية، فى الوقت الذى يعانى لبنان من أزمة، ولا يمكن أن نترك لبنان فى فراغ.

مادة إعلانية

[x]