يتسللون ليلا.. «السياحة والمصايف» تواصل حملات إخلاء «شاطئ الموت» من المصطافين

3-8-2020 | 12:11

حملات إخلاء شاطئ الموت من المصطافين

 

الإسكندرية - محمد عبد الغني

واصلت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف ب الإسكندرية ، حملاتها لمنع المصطافين من التسلل والدخول إلى شاطئ النخيل ، أو كما يطلق عليه السكندريين «شاطئ الموت»، والمغلق منذ عام 2018 نظرًا لخطورته الداهمة على حياة المواطنين.


وقال اللواء جمال رشاد، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، أن ما يحدث من قيام بعض الأسر بالإصرار على نزول شاطئ النخيل ليلا، يعد غيابا كاملا للوعي والإدراك وتحديا واضحا للقرارات التي اتخذتها المحافظة.

وأشار إلى أن الإدارة المركزية للسياحة والمصايف، تكثف حملاتها على الشواطئ منذ أول أيام عيد الأضحى المبارك، لمنع المصطافين من النزول ليلا إلى الشواطئ حرصًا على سلامتهم وسلامة أطفالهم.

وكان قد تعدى عدد من المصطافين المتواجدين بشاطئ النخيل بالإسكندرية، قبل يومين على اثنين من موظفي الإدارة المركزية للسياحة والمصايف، وذلك أثناء منعهم من التواجد على الشاطئ ليلا.

وكان شاطئ النخيل المعروف بـ"شاطئ الموت" قد حصد أرواح 12 شخصا لقوا مصرعهم غرقا، فجر يوم 10 يوليو الماضي، بعد تسللهم إلى الشاطئ فجرا بالمخالفة لقرارات مجلس الوزراء.

[x]