عرفان علي يؤدي اليمين رئيسا لجيانا بعد انتخابات متنازع عليها

3-8-2020 | 05:58

عرفان علي

 

رويترز

أدى عرفان علي وزير الإسكان السابق في حكومة جيانا اليمين رئيسا لذلك البلد الواقع في أمريكا الجنوبية والذي أصبح منتجا للنفط في الآونة الأخيرة بعد إعلان فوزه في انتخابات متنازع عليها جرت في الثاني من مارس آذار عقب إعادة فرز الأصوات.


وأظهرت بيانات مبدئية لإعادة الفرز نشرت في يونيو حزيران فوز علي، عضو حزب الشعب التقدمي المعارض، في الانتخابات المبدئية ودعت واشنطن في الشهر الماضي الرئيس الحالي ديفيد جرانجر إلى الاستقالة.

وتأتي النتيجة النهائية بعد شهور من بدء كونسورتيوم يقوده شركة إكسون موبيل إنتاج النفط قبالة ساحل جيانا لتحول ذلك البلد الفقير الذي يقل عدد سكانه عن 800 ألف نسمة إلى أحدث نقطة في العالم لإنتاج النفط الخام.

وانتقد علي العقد الذي أبرمته حكومة جرانجر مع إكسون موبيل ويشمل عمولة نسبتها اثنان في المئة و50 في المئة نصيبا في الأرباح بعد تغطية التكاليف لكنه لم يتعهد بإعادة التفاوض على العقد.

وكان جرانجر قد أعلن الفوز بعد الانتخابات التي جرت في مارس آذار ولكن المعارضة قالت إنه تم تضخيم نتائج أكبر لجنة انتخابية من أجل جعل جرانجر يتقدم على علي ووجدت المحكمة العليا في البلاد إنه لم يتم إحصاء الأصوات في تلك اللجنة طبقا لقوانين الانتخابات.

مادة إعلانية

[x]