ختام البريميرليج... موسم لا ينسى لليفربول وليستر يفرط في دوري الأبطال

27-7-2020 | 14:32

البريميرليج

 

تهاني سليم

أسدل الستار على موسم الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم " بريميرليج " 2019-20، أمس الأحد، بعد موسم طويل لا ينسى امتد لما يقرب من 11 شهرًا شهد عودة اللقب إلى ليفربول بعد غياب 30 عامًا.


وتوقفت بطولة الدوري لما يقرب من 100 يوم بسبب جائحة فيروس كورونا التاجي المستجد، كوفيد-19 لتعود المسابقة دون مفاجآت على مستوى المتوج باللقب لكن بتغييرات مهمة في الفرق المتأهلة إلى دوري الأبطال.

عودة اللقب إلى الميرسيسايد

إن كان موسم الدوري الإنجليزي لن ينسى بسبب ما شهده من توقف بسبب جائحة كورونا فإن فوز ليفربول سبب إضافي لجعله موسمًا استثنائيًا.

فوز ليفربول كان برصيد 99 نقطة ليستعيد الريدز اللقب بعد غياب 30 عامًا.

وتفوق ليفربول بعدما خسر دوري موسم 2018-19 بفارق نقطة عن مانشستر سيتي الذي فقد لقب الموسمين الماضيين أمام غريمة الريدز على التتويج هذا العام.

مانشستر وتشيلسي إلى دوري الأبطال

تأهل كل من مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وتشيلسي إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وحسم مانشستر يونايت التأهل بعد صراع طويل مع ليستر سيتي الذي خسر أمام يونايتد في الجولة الأخيرة بهدفين نظيفين.

وسيلعب ليستر في الدوري الأوروبي بعد احتلاله المركز الخامس.

وعاد ليستر بعد التوقف بشكل مغاير فالفريق نزل من مركزه الثالث إلى الخامس ولم يجمع سوى تسع نقاط "فوزين وثلاث تعادلات" من تسع مباريات.

أما مانشستر يونايتد فالفريق كان حاسمًا في أغلب مباريات كما ظهر الدور الكبير لبرونو فيرنانديز المنضم يناير الماضي إلى الشياطين الحمر.

نجاة أستون فيلا وواتفورد وبورنموث يودعان

نجا فريق أستون فيلا من الهبوط في الجولات الأخيرة بعد انتفاضة كبيرة للفريق في آخر 4 مباريات حصد فيهم 8 نقاط رفعتهم إلى المركز السابع عشر.

وحسم الدولي المصري محمود حسن تريزيجيه 6 نقاط في المباريات الآخيرة لأستون فيلا بفضل هدفيه في كريستال بالاس وهدفه في أرسنال.

وهبط نورويتش سيتي وواتفورد وبورنموث الدوري إذ هبطوا إلى دوري الدرجة الأولى "تشامبيون شيب".

وودع واتفورد وبورنموث الدوري بعدما صعدا سويًا قبل 5 مواسم.

أرسنال وشيفيلد

بين المتأهلين إلى دوري الأبطال والهابطين سطعت فرق وخفتت أخرى؛ فشيفيلد الصاعد بداية الموسم إلى ال بريميرليج كان قريبًا من التأهل الأوروبي فالفريق أنهى في المركز التاسع برصيد 54 نقطة.

قدم البليدز مستوى جيدًا خاصة على المستوى الدفاعي جعل البعض ينتظر منهم ما سيقدمونه في الموسم المقبل.

وعلى النقيض كان وضع أرسنال فالفريق أنهى في المركز الثامن برصيد 56 نقطة ليفوت فرصة جديدة للعودة إلى دوري أبطال أوروبا أو حتى الدوري الأوروبي من خلال الدوري.

ويتبقى للمدفعجية فرصة وحيدة للعب في الدوري الأوروبي في حالة فوزه بكأس الاتحاد على تشيلسي الأسبوع المقبل.

تتبقى في الموسم بعض الأرقام التي سجلت فمانشستر سيتي لم يتوج باللقب لكن لاعبوه سجلوا 102 هدف وهو الرقم الأكثر تهديفًا في الموسم بفارق 17 عن البطل ليفربول الذي سجل لاعبوه 85 هدفًا.

لكن ليفربول احتفظ بلقب أقوى خط دفاع فمرماهم استقبل 33 هدفًا في 38 مباراة.

مادة إعلانية

[x]