رئيسة المركز القومي للترجمة: نسعى لدمج الشباب بالحركة الثقافية من خلال مسابقة «ترجم إبدع»

16-7-2020 | 16:11

الدكتورة علا عادل

 

مصطفى طاهر

تنطلق اليوم أول مسابقة من نوعها تستهدف شباب المترجمين من طلاب الدراسات العليا الجامعات المصرية، والتي تقدمها وزارة الثقافة المصرية ممثلة في المركز القومي للترجمة ، بالتعاون مع وزارة التعليم العالي .


وقالت الدكتورة علا عادل ، رئيسة المركز القومي للترجمة عن المسابقة: «سعداء للغاية لتقدير أهمية دور الترجمة و دمج الشباب في الحركة الثقافية ،وبالتالي فان المركز دائما ما أخذ على عاتقه دعم شباب المترجمين ،وهو حريص دائما على القيام بعملية دمج الشباب في الحركة الثقافية، لإعدادهم للمستقبل والنهل من الثراء الثقافي والمعرفي؛و هذا يؤكد الثقة التي يتمتع بها المركز».

وأضافت: «يقوم المركز بمرافقة الشباب طلاب الجامعات بداية باختيار العمل، واستيفاء حقوق الملكية الفكرية، ثم عملية الترجمة والمراجعة، وعلى صعيد أخر يتيح المركز كافة الخدمات والمساعدات من خلال إتاحة إصداراته على موقع الوزارة ، وتوفير كل سبل المساعدة لفريق العمل والمشرفين عليهم، وأنا أدعو الزملاء من أساتذة الجامعات للمشاركة بطلابهم في فرق عمل هذه المسابقة، وأتمنى كل التوفيق للفرق المشاركة».

وزارة الثقافة ممثلة في المركز القومي للترجمة و وزارة التعليم العالي ، قامتا خلال الشهور الماضية باجتماعات مكثفة لوضع الأطر التنفيذية لهذه المسابقة.

ويقتصر التقدم للمسابقة على طلبة الدراسات العليا من أقسام اللغات بالجامعات الحكومية المصرية، ولا يزيد عمر المتقدم وقت التقدم للجائزة عن 35 عام، ويقتصر التقدم للمسابقة على التسجيل من خلال استمارة التقدم على الموقع الالكتروني الخاص بالمسابقة فقط، ومن الممكن تشكيل فريق الترجمة بحد اقصى 5 أشخاص من الجامعة نفسها للعمل الواحد، كما يحق لكل جامعة ترشيح فريق ترجمة واحد عن كل لغة.

ويبدأ تقديم الأعمال المشاركة في المسابقة بالتسجيل على موقع «ترجم» وتحديد العمل المزمع ترجمته ابتداء من اليوم الخميس الموافق 16 يوليو.

ويتضمن الموقع الرسمي والذي تم إطلاقه خصيصا للجائزة تحت اسم «ترجم أبدع» جميع التفاصيل الخاصة بالمسابقة.

الأكثر قراءة

[x]