طلب إحاطة بشأن تكدس المواطنين أمام مكاتب الصحة بسبب تطعيم شلل الأطفال

15-7-2020 | 16:00

النائبة إيناس عبد الحليم، عضو مجلس النواب

 

غادة أبو طالب

تقدمت النائبة إيناس عبد الحليم، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة، موجه إلى رئيس مجلس الوزراء ، و وزيرة الصحة ، بشأن تكدس المواطنين أمام مكاتب الصحة لأخذ تطعيمات ضد شلل الأطفال وخطورة التزاحم في زيادة فرص انتقال الفيروس.


ولفتت عبد الحليم، في طلبها، إلى أن وزارة الصحة أعلنت عن بدء تطعيم الأطفال ضد شلل الأطفال بدءا من شهر يوليو الحالي، بمكاتب الصحة، وتستهدف تلك التطعيمات 6 ملايين طفل من مواليد 1يناير2016، وحتى مواليد 22 مارس 2018 الذين لم يتم تطعيمهم بلقاح الحقن (سولك) بعد إضافته ل تطعيمات شلل الأطفال عام 2016.

وأشارت إلى أن المواطنين يتزاحمون أمام مكاتب الصحة لتطعيم أطفالهم، وتظهر مشاهد التكدس بالمخالفة لكافة الإجراءات الوقائية الاحترازية التي أعلنتها الحكومة، فالأهالي يصطفون خلف بعضهم دون مراعاة لمسافات التباعد بين كل مواطن.

وأوضحت أن مكاتب الصحة تغلق أبوابها وتطرد الأهالي في الشارع حتى لا يزدحم المكتب في الداخل، ويتكدس المواطنون خارج المكاتب مما يشكل خطورة بالغة على حياتهم، لا سيما الأطفال فهم عرضة للإصابة بفيروس كورونا.

وأكدت أن هذا التزاحم سيتسبب في زيادة فرص انتقال العدوى، لا سيما في حالة التجاهل الواضحة من قبل المواطنين وعدم ارتداء الكمامات مما قد يتسبب في زيادة فرصة الإصابة ومن ثم سيتم إهدار كافة الجهود التي تتخذها الحكومة لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وطالبت بتقليل التزاحم أمام مكاتب الصحة ووضع موظف خارج كل مكتب لتنظيم صفوف المواطنين والعمل على عدم تكدسهم والحفاظ على مسافات التباعد، وإطالة فترة التطعيمات حتى يتم تخفيف الضغط على المكاتب ومن ثم يتم تقسيم المواطنين على أيام التطعيمات.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]