الأوليمبياد الخاص الدولي ينظم دورة تدريبية إقليمية لتطوير وتأهيل مدربي السباحة

15-7-2020 | 14:12

الأوليمبياد الخاص الدولي ينظم دورة تدريبية لمدربي السباحة

 

عمرو الدردير

تقام الدورة الإقليمية لتطوير وتأهيل مدربي السباحة وأسس تنظيم مسابقاتها بالأوليمبياد الخاص (تدريب تحكيم تنظيم)، وذلك نتيجة للتعاون المثمر بين اتحاد الاتحادات الرياضة العربية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير طلال بن بدر بن سعود، والرئاسة الإقليمية للأوليمبياد الخاص الدولي برئاسة المهندس أيمن عبد الوهاب، والاتحاد العربي للسباحة برئاسة طه الكِشري، ومركز إعداد القادة والاتحاد الإماراتي للسباحة برئاسة سلطان السماحي، وبتنظيم الأوليمبياد الخاص الإماراتي برئاسة الوزيرة شما المزروعي رئيس مجلس الأمناء.


وتقام الدورة على يومي 19 و20 يوليو وتعد إقامة تلك الدورة المهمة تجهيزًا لإعداد مجموعة من المدربين المؤهلين للعمل فى مجال الأوليمبياد الخاص استعدادًا للألعاب العالمية الصيفية التى ستقام بألمانيا عام 2023 وتعد السياحة أحد أبرز الرياضات التي تشهدها الألعاب العالمية، ومنذ أن فتح باب التسجيل قام مدربون من الإمارات، مصر، الأردن، السعودية، لبنان، فلسطين، العراق، الكويت، البحرين، مصر، ليبيا، تونس، الجزائر، المغرب، موريتانيا، السودان، عمان. وبأعداد كبيرة من المدربين والمدربات.

وصرح د. عماد محيي الدين مدير عام الرياضة والتدريب بالرئاسة الإقليمية بأن هذه الدورة تأتي استكمالًا لمجموعة الدورات التى انطلقت على المنصة الافتراضية بتقنية ZOOM ومنذ جائحة كورونا وتوقف النشاط الرياضي في جميع أنحاء العالم ومن بينها الأوليمبياد الخاص، ومع عودة النشاط الرياضي الآمن كان لابد من مواصلة التدريب وإعداد المدربين في مختلف الرياضات، وتأتي دورة السباحة نظرًا لاتساع مجال مسابقات المتاحة، فإن الرياضات المائية تناسب مجموعة من الأعمار السنية ومستويات القدرة. وترتكز مسابقات السباحة على مجموعة من الأساليب، حيث يوفر الأوليمبياد الخاص مسابقات تناسب اللاعبين ذوي مستويات القدرة المنخفضة، وتسمح لهم بالتدريب والتسابق في أداء المهارات الأساسية للرياضات المائية.

لذلك، فإن هذه المهارات الأساسية يتعين تطويرها قبل التقدم لخوض المسابقات الأطول مسافة. تتضمن المسابقات سباقات السباحة الحرة والظهر لمسافة 25 مترًا، والطفو، والسباحة بمساعدة.

ويضيف مدير عام الرياضة والتدريب وكانت الرياضات المائية إحدى مسابقات الألعاب العالمية التي عقدت في شيكاغو بالولايات المتحدة عام 1968 وكانت أول ألعاب عالمية، وفي الألعاب العالمية، التي أقيمت في نورث كارولينا بالولايات المتحدة الأمريكية، شارك 682 لاعبًا يمثلون 144 برنامج أوليمبياد خاصًا في مسابقات الرياضات المائية، وكانت الرياضات المائية واحدة ضمن رياضات الألعاب الإقليمية الأولى والتي أقيمت بالقاهرة 1999 وشارك فيها عدد 40 لاعبًا ولاعبة من مصر، لبنان، فلسطين، سوريا، الأردن، الكويت، تونس، والجزائر.

وفي الألعاب الإقليمية الثالثة بلبنان 2002 شارك 22 لاعبًا ولاعبة من مصر، لبنان، الأردن، سوريا، ليبيا، الكويت، الامارات، الجزائر، والمغرب. وفي الألعاب الإقليمية السادسة أبو ظبي 2008 شارك في الرياضات المائية 17 دولة بـ 70 لاعبًا ولاعبة.

وشهدت الألعاب الإقليمية السابعة بدمشق 2010 مشاركة 68 سباحًا و38 سباحة من 18 دولة، وكان ثالث أكبر مشاركة بعد ألعاب القوى وتنس الطاولة، حتى آخر ألعاب إقليمية أقيمت بأبوظبي 2018 وعالمية أقيمت في أبوظبي 2019 كانت السباحة واحدة من أبرز الرياضات التى شهدت مشاركة برامج وأعداد كبيرة، ويتسابق حاليًا 8896 لاعب أوليمبياد خاص في المنطقة.

مادة إعلانية

[x]