وزيرة البيئة تكلف بتشكيل لجنة لتفقد حادث كسر خط مازوت طريق «الإسماعيلية الصحراوي»

15-7-2020 | 00:16

الدكتورة ياسمين فؤاد - وزيرة البيئة

 

دينا المراغي

تابعت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، الحريق الهائل الناتج عن كسر ماسورة مواد بترولية ب طريق الإسماعيلية الصحراوي، ‏ومدى تأثير الأدخنة الناتجة عن الحريق على جودة الهواء والصحة العامة للمناطق القريبة من الحادث.‏

وعلى الفور كلفت بتشكيل لجنة برئاسة الدكتورة إيناس أبو طالب الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة وعدد من قيادات الوزارة المعنية انتقلت إلى موقع الحادث لتفقد الوضع البيئى بالمنطقة.

وأوضحت منظومة الإنذار المبكر التابعة لوزارة البيئة، من خلال الخرائط والبيانات، أن اتجاهات ‏الرياح السائدة خلال فترة الاشتعال من الرابعة عصرا وحتى السابعة مساءً كانت شمالية غربية إلى ‏غربية مما جعل الأدخنة الناتجة عن الحريق تتجه جنوبا وشرقا فى اتجاه الظهير الصحراوى امتد إلى ‏شرق القاهرة، ولم تتأثر المناطق ذات الكثافات السكانية العالية شمال وغرب موقع الحادث.‏

كما أظهرت بيانات العوامل الجوية أن التهوية الرأسية كانت جيدة خلال فترة الحريق مما سمح لتصاعد ‏الأدخنة إلى أعلى وحد جزئياً من تأثيرها على المستويات المنخفضة من سطح الأرض.

وهذا ما اتضح من ‏متابعة نتائج رصد جودة الهواء في مناطق شرق القاهرة ( السلام و مصر الجديدة ومدينة نصر) حيث ‏ظهرت النتائج بتلك المناطق في المعدل المعتاد.‏

ومن جانبها، ثمنت وزارة البيئة، جهود وزارة البترول والجهات المختلفة للتدخل السريع من خلال الحماية المدنية والقوات ‏المسلحة والنجاح فى السيطرة على الحريق فى زمن قياسي قبل دخول ساعات ‏الليل مما منع تعرض مناطق شمال وشرق القاهرة لأزمة تلوث هواء حادة خلال التهوية السيئة ليلاً، ‏والتى كانت ستؤثر على الصحة العامة للمواطنين.

مادة إعلانية

[x]