«مورينيو وكلوب» في مواجهة «جوارديولا».. بداية حرب كلامية بين كبار البريميرليج

14-7-2020 | 18:27

مورينيو وكلوب وجوارديولا

 

تهاني سليم

يبدو أن حرب كلامية اندلعت بالفعل بين ثلاثة من أكبر مدربي الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم "بريميرليج" هم يورجن كلوب مدرب ليفربول و جوزيه مورينيو مدرب توتنهام و بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي .


الخلاف الذي بدأ كان حول رفع الإيقاف الأوروبي عن السيتي والذي وصفه مورينيو بالكارثة.

ورفعت محكمة التحكيم الرياضي أمس الإثنين عقوبة الإيقاف عن مانشستر سيتي والتي فرضها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بمنع السيتي من اللعب في مسابقاته الأوروبية لمدة عامين مع غرامة 30 مليون يورو.

ورفعت المحكمة الإيقاف بعد طعن السيتي وغرمته فقط 10 ملايين يورو.

وقال يورجن كلوب بطل الدوري الإنجليزي مع ليفربول اليوم: "سعيد لأن السيتي سيلعب على أكثر من جبهة. القرار في صالح ليفربول لكنه ليس في صالح كرة القدم فقانون اللعب المالي النظيف جيد ويجب استمراره".

كان السيتي قد عوقب بسبب تعظيم حساباته المالية الخاصة برعاية الفريق.

ووصف مورينيو القرار بالكارثة، وقال: "إن لم يكن السيتي مذنبًا فلماذا يُغرم؟ لا أقول إنه مذنب، لكن لماذا غُرم إن لم يكن كذلك".

ودافع بيب جوارديولا عن ناديه، وقال: "نستحق اعتذارا، إن فعلنا شيئا خاطئا فكنا سنتقبل القرار. بالأمس كان يومًا سعيدًا لكرة القدم".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]