تجارية المنيا: مبادرة «تحفيز الاستهلاك» تكسر الركود وتنشط الأسواق

14-7-2020 | 16:24

الغرفة التجارية بالمنيا

 

سلمى الوردجي

قال أيمن عبد الرحمن الأفندي، عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية بالمنيا، إن المبادرة الخاصة بتحفيز الاستهلاك للمنتج المحلي التي أعلنت عنها الحكومة، لها عدة ثمار إيجابية أهمها تحرك حالة الركود التي تعاني منها الأسواق، وزيادة الإنتاج وفرص التشغيل، وجذب الاستثمارات الأجنبية، وزيادة معدل النمو.


أوضح الأفندي، أن زيادة معدل الاستهلاك يعني زيادة حجم الطلب، وبالتالي زيادة إنتاج المصانع وانخفاض معدلات البطالة، وذلك لمواجهة الاستهلاك المتزايد أو على الأقل ستحافظ على العمالة الموجودة وعدم تسريحها، وزيادة معدل النمو.

ولفت إلى أن وزارة المالية أنشأت لهذا الصدد «صندوق ضمان الاستهلاك»، وهو 3 مليارات جنيه لإقراض المواطن المصري، مما يساعده على الشراء بالتقسيط وبفائدة مخفضة وعدم وجود مصاريف إدارية، وتوقع أن تبدأ المبادرة قبل عيد الأضحى في آخر شهر يوليو الجاري، وستستمر لمدة 6 أشهر يمكن تجديدها. نوه إلى أن تحفيز الشراء، وكسر حالة الركود الذي تعانيه الأسواق، سيدفع الاستثمارات الأجنبية للتوجه للسوق المصري.

كما أشار إلى أنه تم عقد اتفاقًا بين وزارة التخطيط، واتحاد الصناعات، واتحاد الغرف التجارية، يتضمن وجود تخفيض 30% على السلع مرتفعة الثمن ضمن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي في التخفيف على المواطنين في ظل جائحة كورونا، بشرط أن يمتلك الفرد البطاقة التموينية حتى يحصل على السلع مخفضة الثمن، وأن الدولة تبنت مبادرة لتحفيز الاستهلاك وتشجيع الطلب على المنتج المحلي، برعاية رئيس الجمهورية، لمساعدة الشركات على تسويق منتجاتها وتوفير السيولة اللازم، ومن المقرر أن يتم توفير دعم تستفيد منه الشركات وحركة التجارة.

المبادرة تستهدف شراء بقيمة لا تقل عن 100 مليار جنيه بنسب خصم بمتوسط 20%، وأنشئت هذه المبادرة على عناصر رئيسية، وهي تقديم خصومات من الصناع والتجار خلال فترة المبادرة لتحريك السوق، تقديم دعم مالي من الدولة لحملة البطاقات التموينية، لدفع عملية الشراء على أن يمثل هذا الدعم جزء من فاتورة الشراء، لضمان تحريك الأسواق بقيمة تتجاوز مبلغ الدعم، وتشجيع البنوك على تقديم قروض استهلاكية بفائدة مخفضة لتحريك السوق، وقيام أجهزة الدولة المختلفة بتقديم كافة أوجه الدعم لمبادرة تحفيز الشراء والاستهلاك المحلي.

ومن المقرر أن يتم عمل بوابة إلكترونية وكتالوج الكترونى، تعرض عليه الشركات المشاركة في المبادرة، والمنتجات التى تشارك بها، والخصومات المقدمة، على أن تقوم الشركات الراغبة في الاشتراك سرعة الإفادة بملف تعريفي يحتوى على بيانات المنتجات، وبيانات الاتصال الخاصة بكل شركة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]