محافظ الإسكندرية يكشف كواليس جديدة في حادث غرق 11 مواطنا بشاطئ النخيل

11-7-2020 | 23:23

اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية

 

قدم اللواء محمد الشريف ، محافظ الإسكندرية، التعازى لأسر الضحايا الذين غرقوا اليوم بشاطيء النخيل، والبالغ عددهم 11 مواطنا، وتابع: "الشاطيء مغلق بقرار مجلس الوزراء وعليه الكثير من اللافتات التى تقول ذلك، ولكن الضحايا نزلوا المياه فى تمام الساعة الرابعة والنصف فجراً".


وأضاف "الشريف" خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة الأولى المصرية، أن شاطيء النخيل معروف أنه من الشواطيء الخطرة، وتابع: "16 غريقا فى يوم واحد خلال العام الماضى ولذلك تم عمل صدادات له.. ونهيب بالمواطنين بعدم النزول فيه نهائياً حتى يتم توفير كافة الاشتراطات به".

وتابع "الشريف" قائلاً: "9 جثامين خرجوا حتى الآن ومتبقى اثنان، جميعهم من محافظات مجاورة ولا يوجد أحد منهم من محافظة الإسكندرية"، مناشداً المواطنين اتباع الحذر والالتزام بالتعليمات، مضيفاً: "لابد أن يكون هناك حالة من الوعى والناس تخاف على نفسها".

وأكد "الشريف"، أنه سيتم عمل سور بطول 1800 متر على الشاطيء والمسئولون قالوا التنفيذ خلال 48 ساعة، وتابع: "روح واحدة بتؤثر فينا.. بعدما أنا كنت موجود عقب إبلاغى بحوادث الغرق بساعة أبلغونى أن المواطنين تزاحموا على الشاطيء ولكن تم منعهم بالقوة الجبرية، مقاومتنا نحن بدون وعى المواطنين أمر لا يصح".

مادة إعلانية

[x]