الممرضة المرافقة للراحلة رجاء الجداوي: كانت حريصة على سماع القرآن والتحدث مع ابنتها وحفيدتها

5-7-2020 | 23:35

رجاء الجداوي

 

سارة إمبابى

قالت فتحية شعبان، الممرضة التي كانت ترافق الراحلة رجاء الجداوي بمستشفى العزل، إنها رافقت الفنانة الراحلة على مدى 43 يوماً خلال فترة تواجدها بمستشفى العزل، مشيرة إلى أنها كانت من معجبيها وعندما تعاملت معها زاد حبها لها، وتابعت: " أنا من قمت بتغسيلها عقب وفاتها".


وأضافت "فتحية شعبان"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي عبر القناة الأولى المصرية، أنه في الأيام الأخيرة للراحلة رجاء الجداوي كانت لا تريد التحدث مع أحد إلا ابنتها وحفيدتها، وتابعت: "كانت تقولي لو سمحتي ممكن تتصلي ببنتي".

وأكدت الممرضة فتحية شعبان، أن الراحلة حريصة بشكل دائم على سماع القرآن الكريم خلال فترة تواجدها بالمستشفى، وتابعت: "كانت مش عاوزة تسمع غير القرآن.. كانت إنسانة عالية في الذوق والأدب".

[x]