سفير روسيا بالقاهرة: الاحتفال بالعام الثقافي والإنساني بين مصر وروسيا فور زوال جائحة كورونا

5-7-2020 | 19:29

جيورجى بوريسينكو السفير الروسى بالقاهرة

 

أ ش أ

التقى  جيورجى بوريسينكو السفير الروسي بالقاهرة بوفد من الجمعية المصرية لخريجي الجامعات الروسية والسوفيتية بحضور أليكسى تيفانيان ، مدير المراكز الثقافية الروسية في مصر.


وأكد السفير بوريسينكو، أن روسيا ترحب بدور الجمعية المصرية لخريجي الجامعات الروسية والسوفيتية فى مد جسور التواصل بين الشعبين باعتبارهم أحد الشركاء الأساسيين فى دعم وتطوير التعاوون فى جميع المجالات.. مشيراً الى أن العلاقات الثنائية تشهد طفرة نوعية بفضل دعم الرئيسين عبدالفتاح السيسي وفلاديمير بوتين .

وأوضح، أنه تقرر الاحتفال بالعام الثقافي والإنساني بين مصر وروسيا فور زوال جائحة كورونا، مشيرا إلى الجهود المشتركة للحد من انتشار فيروس كورونا من خلال تعاون الشركات الروسية والمصرية على إنتاج الدواء الروسى الجديد.

ورحب بعمل لقاءات دورية مع أعضاء الجمعية لبحث رؤى دعم وتطوير العلاقات الثنائية لما يملكونه من خبرات فى المجالات المختلفة.

ونقل بيان للمركز الثقافي الروسي ترحيب شريف جاد رئيس الجمعية والأعضاء بالسفير الروسي الجديد، موضحا أن أعضاء الجمعية طرحوا رؤيتهم لتطوير العلاقات الثنائية وطالبوا بضرورة تأجيل "عام مصر - روسيا" الذى جاء بمبادرة من الرئيسين السيسي وبوتين، للعام القادم 2021 حتى لا نفقد أهمية هذا الحدث التاريخي غير المسبوق.

وأفاد بأن المقترحات تضمنت اقتراح الهيئة العامة للكتاب بتوقيع اتفاقية تبادل حقوق الترجمة، وضرورة دعم أقسام اللغة الروسية بالجامعات المصرية بالكتب والأساتذة وتسهيل التأشيرات لرجال الأعمال المصريين والخريجين مع توفير المعلومات اللازمة حول السوق الروسى، وتطوير العلاقات الثقافية وتبادل زيارة وزراء الثقافة فى البلدين والتى توقفت منذ 40 عاما.

كما أبدى الوفد رغبته أن تضم المنح الروسية السنوية إلى جانب المجال العلمى أيضاً المجال الثقافى بكل فروعه مع الأخذ فى الاعتبار أهمية تطوير العلاقات التقنية والعلمية فى مجال الصناعات المعدنية وتنظيم المؤتمرات العلمية المشتركة، وأشار الوفد إلى وجود فرصة حقيقية لتحقيق تقدم فى العلاقات الثنائية خاصة في ضوء التعاون الوثيق مع المركز الثقافى الروسى .

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]