يحدث في أمريكا .. الكورونا والثورة على الإنجليز!!

5-7-2020 | 07:52

 

"إذا تشاجرت سمكتان في البحر فاعلم أن بريطانيا هي السبب" تذكرت هذه المقولة الشهيرة للمهاتما غاندي وأنا أتابع على استحياء بعض من الاحتفالات الأمريكية بعيد الاستقلال عن بريطانيا وذكرى اندلاع الثورة الأمريكية ضد الاحتلال البريطاني والتي عادة ما تتم يوم 4 من الشهر الجاري ..


والغريب أنه في هذا اليوم تم تسجيل رقم قياسي في أمريكا في مبيعات الألعاب النارية رغم تقليص احتفالات عيد الاستقلال في عدد كبير من الولايات بسبب ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا الذي أجبر العديد من المواطنين الأمريكيين إلى الاحتفال في المنزل بعدما ألغى مسؤولون في بعض الولايات فعاليات الألعاب النارية التي تستقطب حشودا كبيرة، للحد من انتشار الفيروس..

ونعود للثورة الأمريكية ضد الإنجليز التي حدثت بين عامي 1765 و 1783 وانتصار الثوار الأمريكيين على قوات الاحتلال البريطاني في المستعمرات الثلاث عشرة بمساعدة من فرنسا وحصل الثوار على الاستقلال من بريطانيا التي كانت عٌظمى ورفضوا سلطة البرلمان البريطاني الذي فرض عليهم الضرائب لعدم وجود ممثلين لهم في هذه الهيئة الحاكمة وتصاعدت الاحتجاجات وقامت قوات الاحتلال البريطاني بإغلاق ميناء بوسطن وسن عدة قوانين عقابية وألغت الحكم الذاتي لمستعمرة ماساتشوستس وقامت الثورة واحتشدت المستعمرات الأخرى خلف ماساتشوستس وأنشأت مجموعة من القادة الوطنيين الأمريكيين حكومتها الذاتية في أواخر عام 1774 في كونغرس المستعمرات لتنسيق مقاومتهم ضد بريطانيا احتفظ المستعمرون الآخرون بولائهم للتاج الملكي البريطاني، وكانوا يُعرفون باسم الموالين أو المحافظين .. وتطور الصراع بعد ذلك الى حرب بين الثوار الأمريكيين وحلفائهم الفرنسيين ضد قوات الاحتلال البريطاني ومعهم الموالون وقامت المستعمرات الثلاث عشرة بتشكيل كونجرس إقليمي تولى السلطة خلفا للحكومات الاستعمارية السابقة وتم قمع الموالين ونجح الجيش القاري الوطني الذي يقوده جورج واشنطن في تحرير المستعمرات من الاحتلال البريطاني وتم إعلان أن الملك جورج طاغية ..

وتم إعلان المستعمرات ولايات حٌرة مٌستقلة يوم 2 يوليو عام 1776 واعترفت قيادة الثورة بالجمهورية ورفضوا الملكية والأرستقراطية البريطانية، وأعلنت أن كل الرجال متساوون لدى الولادة ..

وكان الدستور الأمريكي المعمول به حتى الآن أحد أهم النتائج للثورة الأمريكية على الإنجليز وتشكيل حكومة وطنية فيدرالية وتضمنت السلطة التنفيذية والقضائية والكونجرس المؤلف من غرفتين أو مجلسين تشريعيين يٌمثلان الولايات في مجلس الشيوخ والسكان في مجلس النواب ونتج عن الثورة الأمريكية على الإنجليز أيضا هجرة أكثر من 60000 أمريكي موال لبريطانيا إلى أمريكا الشمالية البريطانية (التي هي كندا الآن).. وللحديث بقية

مقالات اخري للكاتب

يَحدٌث في أمريكا .. ترامب وتويتر والتريند

تويتر لم يعٌد أفضل ما حدث لترامب وترامب لم يعٌد أفضل ماحدث لتويتر كما كان هو الحال منذ حملته الانتخابية الأولى في أواخر عام 2016 وفوزه في الانتخابات السابقة

يحدٌث في أمريكا : "جيسكا"و أنا و"ترامب"

"جيسكا" هي الحسناء الأمريكية الحلاَقة التي قامت بالحلاقة لي بعد طول غياب لمدة خمسة أشهر لم أتمكن خلالها من حلاقة شعري بسبب الكورونا فيروس، وما فرضته على

"كليشدار" وأردوغان وبجاحته وإرهابه وقطره

"كليشدار" وأردوغان وبجاحته وإرهابه وقطره

يحدث في أمريكا .. "ترامب وكمامته .. وبايدن ودماغه"!!

أخيراً .. عملها ترامب ولبس الكمامة في مكان عام بعد أن تمنع لشهور على الرغم من أن الولايات المتحدة الأمريكية أصبحت هي البؤرة الأكبر لفيروس الكوفيد-19 من

يحدث في أمريكا: "بايدن النعسان" و"ترامبستان"

وسط ارتفاع كبير لعدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد أو الكوفيد -19 في الولايات المتحدة الأمريكية وتخطي أرقام المصابين بالفيروس الى أكثر من 2.5 مليون

يحدٌث في أمريكا: "الإسلاموفوبيا" .. من جديد

صحيفة "تينيسيان" وهي الصحيفة المقروءة الأكبر التي تصدر في ولاية "تينيسي" الأمريكية .. قدمت اعتذارًا لقرائها بعد أن قامت بنشر إعلان "كراهية للمسلمين" على صفحتها الرئيسية وتعهدت بالتحقيق في نشر الإعلان الذي جاء فيه "أن المسلمين سيقومون بتفجير قنبلة نووية في ولاية تينيسي .. -

"حسن شاكوش" وترامب وإرهابه المحلي

"حسن شاكوش" وترامب وإرهابه المحلي

يحدث في أمريكا: الـ"كوكلوكس كلان" ومدينة الغروب

شاركت في عدد من التظاهرات السلمية التي شهدتها وتشهدها عدة مدن أمريكية منذ حادثة وفاة المواطن الأمريكي من أصول أفريقية "جورج فلويد" تحت رٌكبة أحد ضباط الشرطة

يحدث في أمريكا .. "لا أستطيع التنفس"

على الرغم من أن الدستور الأمريكي يمنع التفرقة بين الناس على أساس اللون أو الجنس أو الدين أو غير ذلك، فإن العنصرية مغروسة في قلب معظم الأمريكيين، وما تسبب

"ترامب" و"وانج يي" و"البيريسترويكا"

في مطلع التسيعينيات من القرن الماضي وقعت واقعة البيريسترويكا على العالم كالصاعقة، ولم يكن يتوقعها أحد!!

"ترامب" و"أوباما" .. وشهِد شاهدٌ من أهلهِ

اعتدنا في الفترة الأخيرة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تمجيده وتفيخمه لنفسه ومدح ذاته المُتضخمة طوال الوقت بمناسبة ومن غير مناسبة، وخاصة في المؤتمرات الصحفية اليومية الخاصة بخلية أزمة مواجهة تفشي وباء الكورونا.

الجنرال "كوفيد ـ 19" و"السيدة ذات المِصباح"

يعيش العالم أجمع أجواء حرب بكل ما تحمل الكلمة من معنى.. هي حرب مواجهة ومكافحة فيروس كورونا أو ضد حرب شرسة يقودها جنرال شرس هرب من أمامه العالم أجمع، وأصبحت عواصم العالم خاوية على عروشها بسببه.. الجنرال أركان حرب "كوفيد ـ 19" ولكل حرب أبطالها وشهداؤها.

الأكثر قراءة

[x]