حصول 8 مراكز للغوص و6 يخوت ومركزين للأنشطة البحرية على شهادة السلامة الصحية | صور

30-6-2020 | 15:13

مركز للغوص فى البحر الأحمر

 

فاطمة السروجي

حصلت 8 مراكز للغوص و6 يخوت ومركزان للأنشطة البحرية بمحافظتي البحر الأحمر وجنوب سيناء، علي شهادة السلامة الصحية المعتمدة من وزارتي السياحة والآثار، والصحة والسكان، وغرفة الغوص والأنشطة البحرية، وذلك بعد التأكد من استيفائها لكافة اشتراطات السلامة الصحية التي وضعتها وزارة السياحة والآثار واعتمدها مجلس الوزراء وفقا لمعايير السلامة الصحية العالمية.


وأوضحت سامية سامي رئيس قطاع الأنشطة السياحية والمكاتب الداخلية ب وزارة السياحة والآثار، أن لجان الفحص المشتركة بين وزارتي السياحة والآثار والصحة والسكان وغرفة الغوص والأنشطة البحرية وممثلين من المحافظات المعنية، قامت خلال الأيام القليلة الماضية بأعمال فحص لعدد من مراكز الغوص واليخوت والأنشطة البحرية الراغبة في إعادة التشغيل، حيث أقرت استيفاء 5 مراكز للغوص بمحافظة البحر الأحمر، هي: دايفنج ستار، واليوس دايف، ودايفرز لودج، ويونايتد دايفرز، وكريزى دولفين واليوس دايف كلوب، ومركز اليوس أكوا سنتر للأنشطة البحرية، بالإضافة إلى يختين هما البرنسيسة أسماء و أمبرور أكوا ١.

وفي محافظة جنوب سيناء ، حصلت ثلاثة مراكز للغوص على الشهادة وهي دايفنج ديسكفري وسينا بلوز وشرم سكوبا سيرفيس ومركز سينا بلوز للانشطة البحرية، بالاضافة إلى ٤ يخوت هي سنفرو تارجت، وكينج سنفرو 6، وسنفرو لاف، ودنيا.

وأشارت رئيس قطاع الأنشطة السياحية والمكاتب الداخلية إلى أن لجان الفحص مستمرة في أعمال التفتيش تباعا علي باقي المراكز واليخوت التي تقدمت بطلبات للحصول على شهادة السلامة الصحية المعتمدة.

وتهيب وزارة السياحة والآثار بالمواطنين وشركات السياحة قصر التعامل مع المراكز واليخوت التي حصلت على شهادة السلامة الصحية دون غيرها.

جدير بالذكر أن وزارة السياحة والآثار كانت قد أعلنت منذ منتصف الشهر الجاري عن كافة الضوابط واشتراطات السلامة الصحية الخاصة باستئناف حركة السياحة الوافدة إلى مصر باللغتين العربية والإنجليزية، والتي يتم تطبيقها بكافة أنواع المنشآت الفندقية والسياحية والمطارات وشركات الطيران المصرية والمواقع الأثرية والمتاحف ومختلف الأنشطة السياحية.

وتضمنت الضوابط لتشغيل الأنشطة السياحية (الرحلات والأنشطة البحرية ورحلات الغوص)، اشتراطات منطقة الاستقبال وكافة الأماكن داخل مراكز الغوص والسنوركل والأنشطة البحرية: توفير المطهرات ومعقمات الأيدى بكافة الأماكن داخل المراكز والمنشآت ومنطقة الاستقبال، مع استعمال أقلام أحادية الاستخدام، ووضع لوحات إرشادية عن الإجراءات الوقائية لمنع انتشار العدوى باللغات المختلفة.

ومنع غير العاملين أو الممارسين للغوص والأنشطة البحرية من الدخول أو التواجد فى المركز أو المنشأة والتشجيع على التعامل باستخدام بطاقات الدفع الإلكتروني، إضافة إلى ترك مسافة لا تقل عن ٢ متر بين كل مائدة وأخرى ولا تقل عن 1 متر على الأقل في حجرات التدريب للحفاظ على المسافات الآمنة بين الأشخاص، والالتزام بتنظيف وتطهير الأسطح والأماكن التي توجد فيها حركة بشكل منتظم، والالتزام بتقديم قائمة بأسماء وبيانات المشاركين والقائمين على رحلات السفاري للمسئولين.

أما اشتراطات تنظيف وتعقيم معدات الغوص والسنوركل والغوص الحر والأنشطة البحرية، شملت تعقيم المعدات: المنظم Regulator - قناع الوجه والسنوركل - جهاز معادل الطفو BCD - بدلة الغوص عن طريق غمرها في محلول تبييض (كلور) بتركيز ١٠٪ (للتخفيف يضاف ربع كوب من الكلور (المبيض) على ٩٥,٤ لتر من المياه)، إذا كان المبيض بتركيز ٥% (للتخفيف يضاف نصف كوب من الكلور (المبيض) على ٩,٤ لتر من المياه)، وتنظيف وتطهير كافة المعدات بعد كل استخدام، والاحتفاظ بالمعدات المؤجرة (المرتجعة) التي لم تنظف بعد فى منطقة منفصلة عن منطقة تخزين المعدات النظيفة، واستبدالها بشكل متكرر لتجنب استخدام نفس المعدات بشكل منتظم، والالتزام باستخدام كل شخص المعدات الخاصة به طوال الرحلة وعدم مشاركتها أو خلطها مع معدات الآخرين، ويتعين على الزائرين تنظيف أجهزتهم الشخصية، وتشجيعهم على إحضار المعدات الخاصة بهم، وغسل معدات الأنشطة البحرية الخاصة «بالكايت سيرف، الويند سيرف، التزلج على الماء، الباراشوت» بالماء وتركها لتجف في الشمس لمدة تزيد عن ساعة.

وحددت الوزارة اشتراطات التواجد على متن اليخوت السياحية والقوارب وقوارب السفارى وهي: العمل بنسبة إشغال ٥٠% من إجمالي الطاقة الاستيعابية للزائرين على قوارب السياحية، وقيام المنشآت بقياس درجة حرارة الركاب والطاقم قبل الانتقال من محال إقامتهم أو في المركز وقبل التوجه إلى السقالات، والالتزام بارتداء الكمامات خلال التواجد في وسائل النقل وعلى متن اليخت، والالتزام بإجراءات التعقيم والتطهير لكافة الأسطح على اليخوت والقوارب السياحية، وتشجيع الزائرين على إحضار إحضار الأكواب وأدوات المائدة الخاصة بهم، وفى حالة عدم إمكانية ذلك يتم استخدام أكواب وأدوات مائدة أحادية الاستخدام، والالتزام بالمسافات الآمنة عند نزول الأفراد للماء والخروج منه، والسماح لشخصين فقط بالتواجد بمنطقة النزول والخروج من الماء على سطح القارب (الطبلية) لتجنب الزحام، وتوفير كافة أدوات الإسعافات الأولية والمعدات الوقائية الكافية على متن القوارب، وتوفير خافض للحرارة على متن اليخوت وفي مقر المنشآت، وطلب الوجبات على متن اليخوت أو القوارب من خلال قوائم الطعام (مع الالتزام بضوابط المطاعم والمطابخ المذكورة عالية).

كما أن الإجراءات الوقائية فى حالة وجود إصابة ب فيروس كورونا على متن يخوت السفارى، فنصت على تخصيص إحدى الكبائن على متن اليخت للحجر الصحي (على ألا تكون الكابينة التي بها مخرج الطوارئ بالجزء السفلي لليخت)، وإبلاغ الطاقم، إذا شعر أحد الزائرين أو أحد أفراد طاقم اليخت بأي من أعراض فيروس كورونا المستجد والالتزام بالعزل في الحجرة المخصصة لذلك على متن اليخت، وتقليل استخدام تكييف الهواء داخل الكبائن (قدر المستطاع) والحرص على دخول الهواء المتجدد داخل الكبائن.

واشترطت الوزارة على العاملين ب مراكز الغوص والسنوركل والأنشطة البحرية توعيتهم بأعراض فيروس كورونا المستجد والسبل الوقائية للحد من انتشار العدوى، وقياس درجة حرارة جميع العاملين يوميا، وإلزام جميع العاملين بارتداء الكمامات، وإلزام العاملين فى التنظيف والمطبخ ومحطات شحن وصيانة الأسطوانات ومعدات الغوص والقائمين على تنظيف معدات الإيجار بارتداء القفازات، وتخفيض حجم العمالة بالمنشأة لضمان التشغيل الآمن، وحددت المدة البينية لحصول العاملين بالمدن الساحلية على إجازات هي ٦٠ يوماً، وعدم تشغيل من يعانون من أعراض مرضية.


مركز للغوص فى البحر الأحمر

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]