جمال القليوبي: طفرة بالبنية التحتية لقطاع البترول بفضل ثورة 30 يونيو

29-6-2020 | 23:03

الدكتور جمال القليوبي

 

محمود عبدالله

قال الدكتور جمال القليوبي، عضو الجمعية المصرية للبترول ، أستاذ الطاقة والتعدين بالجامعة الأمريكية، إن الاستثمارات في قطاع البترول المصري شهدت طفرة كبيرة خلال الأعوام الستة الماضية، بفضل ثورة 30 يونيو ، وذلك بدعم من القيادة السياسية في مصر.


وأضاف القليوبي، في تصريحات لـ"بوابة الأهرام"، أن هذه الطفرة تمثلت في إعادة تقييم البنية التحتية المتهالكة للقطاع، وإعادة تصنيف قطاع البترول بمناطق جديدة، ومنح تسهيلات لتلك المناطق، وزيادة قدرة الدولة بالبنية التحتية التي تستطيع أن تسهل لكثير من المستثمرين ربط الاكتشافات بمجرد حدوثها مباشرة، وذلك بمناطق الاستقبال سواء محطات أو أنابيب يتم ضخها إلى مسافات كبيرة بكل ربوع مصر بالمناطق الجنوبية والشرقية والغربية.

وأوضح، أن تلك الجهود وتطوير البنية التحتية التي ركزت عليها القيادة السياسية، منح الثقة لدى الشركاء الأجانب في الاستثمار بمصر، والأهم من ذلك تم سداد مستحقات الشركاء الأجانب خلال الأعوام الستة الماضية، وهذا يمثل رسالة لدى المستثمر بأنه سيحصل على مستحقاته وأمواله في وقتها دون أي تأخير، ومن ثم تحويلها والتصرف فيها كما يشاء.

مادة إعلانية

[x]