الكنيسة الأرثوذكسية تشارك جموع الشعب الاحتفال بالذكرى السابعة لثورة 30 يونيو المجيدة

28-6-2020 | 19:45

الكنيسة الأرثوذكسية

 

أميرة هشام

تشارك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية وعلى رأسها البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، جموع الشعب المصري العظيم احتفالها بالذكرى السابعة لثورة ٣٠ يونيو المجيدة.


وقالت الكنيسة، إن ثورة ٣٠ يونيو هي التي حفظت تماسك الدولة الوطنية المصرية وشارك فيها الملايين من أبناء الشعب المصري ودافعوا عن حقهم في هوية ودولة مصرية تعبر عن كل المصريين وتمسكوا بالدور الوطني لجيشهم الباسل في مواجهة أعداء الوطن وقوى الظلام، والذي انحاز بدوره إلى الشعب ورفض أن يساوم أعداء الوطن في تلك اللحظات المصيرية الحاسمة وأنقذ مصر من كل المؤامرات والأطماع الدولية التي كانت ومازالت تحيط بنا.

واختتمت الكنيسة بيانها بالقول: «حمى الله مصر وشعبها وجيشها الباسل وقيادتها السياسية الحكيمة من كل سوء».

مادة إعلانية

[x]