غاضبون على "السوشيال ميديا": أين نقابة الأطباء من الوفيات والإصابات اليومية بـ"كورونا"

27-6-2020 | 14:43

خيري حسين ومنى مينا وشرين غالب

 

أثارت التحركات الأخيرة لنقيب أطباء مصر حسين خيري ونقيبة أطباء القاهرة شرين غالب، حالة غضب على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب ما وصفوه باختلاق لمشكلات وهمية وصغيرة في وقت تواجه فيه البلاد جائحة ضخمة مثل كورونا تحصد يوميا عشرات الأرواح ومئات الإصابات.

وقال أحد المشاركين "لو حاول حسين خيري وشرين غالب التركيز ولو بنص اهتمامهم لمواجهة فيروس كورونا المستجد في حاجات كتير جدا كانت اتغيرت وأرواح كتير كان ممكن ننقذها، لكن يبدو أن حب الشهرة والشو أهم من رسالتهم الإنسانية".

وأبدى آخر استغرابه قائلا "نفسنا نعرف منى مينا ماسكة أيه على حسين خيري وشرين غالب وبسببها بتعمل اللي عايزاه في النقابة ".

وطالب أحد المشاركين الأجهزة الأمنية المعنية بالتحقيق في البلاغات المقدمة ضد الاثنين.

وقال مشارك آخر "نتمنى نشوف حسين خيري وشيرين غالب بيمروا على مستشفيات العزل في إطار دورهم النقابي بدل التنظير على مواقع التواصل الاجتماعي"، فيما ناشد أحد المعلقين النائب العام في التحقيق بالبلاغات المقدمة ضد الدكتور إيهاب طاهر أمين عام نقابة الأطباء".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]