رسالة إلى عقلاء طرابلس

25-6-2020 | 14:09

 

أعلم أنكم في الوقت الحالي، سواء حكومة الوفاق أو قادة القبائل الغربية تحاولون بلورة رؤية جديدة لما يمكن أن تتطور إليه الأمور في ليبيا بعد ا لتصريحات الأخيرة للرئيس السيسي ، وهذا اجتهاد من أخ لكم يؤمن بأن العرب شعب واحد، وأن مصالحهم مرتبطة بوشائج الدم والتاريخ والجغرافيا والدين والثقافة واللغة، ولعل فيه ما يفيد. لنفترض أنكم حققتم ما تقولون وهو السيطرة علي ليبيا بأكملها (رغم صعوبة ذلك) ماذا ستحققون؟ ستتحول ليبيا لولاية عثمانية يعين الباب العالي من يرأسها ويحصل علي الخراج سنويا في صور عديدة ليست كلها مفيدة للشعب الليبي. هل يعقل أن تقاتلوا وتموتوا من أجل تسليم بلادكم وأموالكم لدولة أخري؟ والعثمانيون الجدد لا يعبأون إلا بتنظيم الإخوان المسلمين والمنتسبين له، فماذا سيكون مصير من لا ينتمي منكم للتنظيم؟.. لا مستقبل له في وطنه وقد خبرنا ذلك خلال حكم الإخوان ل مصر ونعلمه جيدا. الأتراك يمكنهم التأثير علي دول الجوار مثل سوريا والعراق ولكن الأمر مختلف في ليبيا و مصر هي الدولة الأكثر تأثيرا والدليل أن اردوغان قال مرارا إنه سيرسل قوات تركية ل ليبيا وانتهي الأمر بمرتزقة سوريين. وبالتالي فلا تتوقعوا منهم الكثير. وماذا سيحدث للسوريين حين تنتهي المعارك؟ سيتحولون إلي صداع مسلح في رؤوسكم ولن تجدوا من يخلصكم منهم. مصر تقول مفاوضات تشاركون فيها جميعا دون استثناء تحت إشراف الأمم المتحدة ووقف للقتال عند الحدود الحالية. هذا هو الحل المناسب، ولا تنسوا أن مصر هي الدولة الوحيدة التي لا تسعي إلا لتحقيق مصالحكم وليس لديها أطماع خفية.

مقالات اخري للكاتب

عودة التركي صاحب القلل

عودة التركى صاحب القلل

اذكروا محاسن أحيائكم

مسلسل الاختيار عمل فنى رفيع المستوى أسهم طوال شهر رمضان فى زيادة الوعى العام بما يحدث فى سيناء وفضح المخططات الإرهابية، وقدم صورة عن قرب لما يقوم به أبطال القوات المسلحة من بطولات وتضحيات دفاعا عن أرض الوطن.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]